هل تَسْمَعْ ؟؟!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • هل تَسْمَعْ ؟؟!

      كلماتٌ بلساني حائرةْ
      مع النجوم ساهرةْ...
      وبين أشجار الغابة مُنتظرةْ...
      هل تَسمعْ صرخة؟؟!
      صرختْ أُختٌ عابرةْ..!!
      في الليالي ومع أمواج البحرِ مسامرةْ....
      فَلتَنْظر في عيني ولو مرةْ...
      كُنْتُ طِفلةْ .. ومازِلتُ طفلةْ...
      أَلعب بألعابِ مُتحركةْ...
      اجْرِي مع الأطفال في الحارةْ...
      ُأسَابِقْ الكُرة .... أَمْشِي خلفَ السرابْ...
      أَجْري مع الحلم الضائعْ..
      أَتَدْرِي...
      كُنتَ الأجْملَ في عَيْنِي...
      وَأَغْلى مَنْ سَكنَ قلبي...
      اُنظرْ .... اُنظرْ
      وَسَترَى المُسْتَقبل في عيني ..
      وفي عَيْنَيْكَ مُسْتقبلي....
      حُبي الأبدي...
      نَظراتُكَ تُؤلُمنِي...
      كَلِمَاتُكَ تَجْرَحُني... تقتُلني .. تُعذبُني...
      هل تسمع الآن صرختي ...
      كي تمسح الدمع من عيني..
      فلتسكُن في قلبي لحظة...!
      هل تَعْبِر قصة ألامي...
      فأنا اِنْسَانة في غُرْبة ..
      تَنْتَظِر الأمَل ولو مَرةْ..!!!!


      (هذه خاطره نشرة لي في جريدة الشبيبة ، يوم الخميس الموافق 4 يناير 2001 )
    • دموووع الليل

      ( إن يكن قلبك لا يسمع لحني
      فلمن يا مهجة الروح أغني )

      أشكرك على تواصلك وعلى قصائدك الرائعة ذات الدلالة الثقافية التي تتميزين بها على ساحتنا الحبيبة وبحق إنني لا أجد كلمات التعبير لكوني أجد نفسي وسط كوكبة جميلة تملك القلم الصادق .

      تواصلي معنا بالنشر سواء ما قد نشر بالجرائد أو الصحف أو ما هو وليد اللحظة وبدورنا نكون متابعين جيدين كعادتنا .

      لك التحية .
    • دموع الليل

      :eek:دموع الليل 00 بسك عاد 00
      انا ما عندي تعليق اتمنى اشوفلك شىء ما فيه نبرة حزن 00 خلاص عاد اخرجي نفسك من تلك القصيده القديمه من بحر دموعك 00 واتركي من كان قبلك وبعدك 00 واخرجي بثوب جديد 00 زاهي عليك 00 ممزوج بجميع الالوان 00 ما جالسه على لون واحد هو الاسواد الداكن 00 يا دموع الليل اقترح عليك اول خطوه هي تغير اسمك با ساحه الى ( دموع الفرح او دموع الغبطه ) اختاري الصح والافضل 0 لا تزعلي هذا مجرد اقتراح 0 والهدف منه مداعبتك 0 واخراجك من الحزن الى الفرح 0 لكن ابصراحه اتمنى ان تغيري 0 وهذه امنيه وما من الضروري اتباعها 0

      اه لو بالحب غنى كوننا
      لاستراح الكون من حقد البشر

      اه لو بالحب تحيى ارضنا
      لتولى الشر منها واندثر 0

      مع تحياتي ( مشاعر 23)
    • مشاعر 23

      طبعاً سعيد23

      شكراً جزيلاً على نصائحك وردودك الصارخة دائماً .....

      ونصيحتك مقبولة بس رجاءً بدون تغير الاسم سأظل للأبد

      دمووووووووووووووووووووع الليـــــــــــــــــــــــــــل

      تمام

      وعمري ما راح أزعل ... وأتمنى انك انته أيضاً ما تزعل ...والثوب الذي ألبسه ليس أسوداً وإنما هو كلون الزهرة الوردية....:D

      وراح نفكر بالأمنية .....
      ولك شكري الجزيل ......

      ما هي غريبة في هواك كل يوم لك عشق جديد
      البارحة تحلف لي أباك واليوم تكتب لغيري القصيد
    • دمووووع الليل ( دمعة العين ) دمعة الفرح


      اريد ان القي بهمومي واحزاني واتخلص من اساي ولو للحظات احتاج لإستراحة محارب كي استريح واريح اريد ان اغوص في اعماقي وانتشل ما تراكم وجثم على صدري من ويلات وافضفض لرمال الصحراء في ليليةٍ مقمرة عن كل شيء كلماتك سيدتي رائعه ..واتمنى لك التقدم .
    • يااااااااااااه

      انتظار الأمل... في غربة
      ما اشد قوة الموقف...
      اتمنى ان يسمع الصرخة
      واتمنى ان ينظر في عينيك وانت "تلعبين كالاطفال"
      ولكن اتمنى انك لا تمشي خلف السراب طويلا...
      ابدعت يا اختي دموع الليل....$$f الى الامام
      (اخوك وحيدددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددد)
      $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f قلْ لي ـ و لو كذِبا ـً كلاماً ناعما ً***** قد كادَ يقتلني بكَ التمثالُ
      مازلتِ في فنِّ المحبة ..ِ طفلــةً ***** بيني و بينكِ أبحرٌ جبـــالُ
      لمْ تستطيعي ـ بعدُ ـ أنْ تتفهمي ***** أنَّ الرجالَ جميعهم.... أطفالُ
      إني لأرفضُ أن أكونَ مهرجــاً ***** قَزْماً .. على كلماتِهِ يحتالُ
      فإذا وقفتُ أمام حسنكِ صامــتاً ***** فالصمتُ في حَرَمِ الجمالِ جمالُ

      كلماتنا في الحب .. تقتلُ حـبنا ***** إنَّ الحروفَ تموتُ حين تقالُ

      قصصُ الهوى قد أفسدتكِ فكلها *****غيبوبةٌ.. و خرافةٌ .. و خيالُ
      الحبُ ليـس روايةً شرقيـــــةً ***** بختامها يتزوجُ الأبطالُُ ....
      لكنه الإبحارُ دونَ سفيــنــــــةٍ ***** وشعورنا أن الوصول َ محالُ

      هوأن تظلَّ على الأصابعِ رعشةٌ***** وعلى الشفاهِ المطبقاتِ سؤالُ
      هو جدولُ الأحزانِ في أعماقنا ***** تنمو كرومٌ حولَه و ظـــلالُ
      هو هذه الأزماتُ تسحقنا معـــاً ***** فنموتُ نحن.. و تزهرُ الآمـــالُ
      هو أن نثورَ لأي شيءٍ تافـــــهٍ ***** هو يأسُنا.. هو شكّنا القــتالُ
      هو هذه الكـفُّ التي تغتالنــا ***** و نقـبِّـل الكفَ التي تغتــــالُ

      لا تجرحي التمثالَ في إحساسهِ ***** فلكم بكى في صمتهِ .. تمـثـالُ
      قد يُطْـلعُ الحجرُ الصغيُر براعماً***** وتسيلُ منه جداولٌ و ظِــــلالُ
      إني أحبكِ.. من خلالِ كــــآبتي ***** وجهاً كوجهِ الله ِ ليسَ يُطـــالُ

      حسبي وحسبُكِ أنْ تظلي دائماً **** سراً يمزِّ قنـي... وليسَ يُقال.
      (نزار قباني)
    • اخي غضب الأمواج

      شكراً جزيلاً لك على تواصلك الدائم مع مواضيعي وأتمنى مثلما يكون لكم كلمة إعجاب أن يكون لكم كلمة النقد إنكانت كلماتي تستاهل النقد وأن بكامل الاستعداد لتلقي نقدكم البناء...............

      وأتمنى منكم التواصل فبوجودكم يدوم لنا اللقاء هنا في هذه الساحة الأدبية....


      $$f
    • من أسوء ما في الحياة أن يعيش المرء فراغاً عاطفياً بعدما كان يملاءه علية محبوبه بمشاعره الرقيقه و عـواطفه المرهفه و يسقيه ويرويه من كـؤوس الحب و الحنان وفجأه وبدون مقدمات يختفي و يغيب عنه مـده طويله تارك خلفه أنين الحزن و الحرمان و جراحات لا تندمل إلا بنفحاته الدافئه و بابتساماته المشرقه


      أسائل عنك ظلام الليالي

      و أسائل عنك شعاع الشمس

      و أناشد عنك نسمات الهواء

      و أناشد عنك قطرات المطر

      فأين أنت يا معذبي


      الــــــــــــــــله دمووع الليل صراحه ما املك اي كلام يفي بجمال ما كتبت كلام جميل جدا جدا لا تحرمينا من جديدك لان قلما كا قلمك نكون دائما بعطش الى جديده

      مع تحياتي >>>>>>
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • دمووع الليل!!!

      معانى موفقه وكلمات معبره سطرها قلمك أختى الغاليه
      موهبتك فى الكتابه تبشر ببحر واعد من العطاء0
      أرتقى بها يالثريا 00وكونى إسم على مسمى0
      بإنتظار الأروع 0
      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]
    • كانت ليلة قمرية دافئه..
      شعور غريب انتاب كل مشاعري..
      شعور بالرغبة في التجوال
      ولكن التجوال الى اين؟!
      كانت رغبة جارفة تقودني الى تلك الحديقة..
      انها بعيده..مظلمه..ومهجوره..
      كل المشاعر ..كل الاحاسيس ..كانت خائفه…ومتردده
      كانت تتساءل ..
      كيف تكمن السعادة في حديقة مظلمة..وفي مساء مظلم..؟
      استجمعت قواي واسترجعت ارادتي وقررت الدخــول..
      لا أدري هل الى مجهول ام الى مصير؟
      المهم انني هناك..لا ارى الا وحشة الظلام..
      ولا اسمع الا صفير ذلك النسيم الهادئ..
      ولكن بقدر هدوء ذلك النسيم …بقدر قوة عبيره
      تقدمت خطواتي…فاذا بالظلام يتحول الى نور…
      والهدوء الى الحان…
      ****
      انني امام حديقة جميله…رقيقه…هادئه…رائعه..
      تملك لوناً…تملك حياة…تملك عبيراً…وتملك الخيال
      كل ذلك رأيته بل لمسته بقلبي قبل عيوني
      يالها من حديقة…يالها من ابتسامه…يالها من حياة…
      انها (.....)..انها الامل…انها الجمال وكل الجمال
      بكل شغف…بكل هدوء…احسست بندائها..
      جمالها رهيب…نسيمها رائع…اذن لن المسها…
      فقد افسد روعتها…واخسر عبيرها
      مثلها خلق ليعيش ..وينشر عبيره لكل الكون
      ****
      حديقتي الرائعه…اخاف عليك من الفراشات ..من النحل…
      اخاف عليك من لونك…من عبيرك وحتى من اسمك
      مثلك تمد العالم بالرحيق..وليس بالدموع.. يا دمووع الليل