صمت المكان

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • صمت المكان

      صمت المكان

      صامت أيها المكان وكأنك أنا حينما أضع راسي الخالي من الأحلام على وسادتي أو كالمراكب العائمة التي أسلمت نفسها بصمت إلى هذا الموج المترادف الذي يتدحرج على بعضه كي يموت على الشطآن الصامتة وفي زواياك أيها المكان ضوء حزين وبقايا دمعة خرساء وأمنيات طال رقادها وبصمات جنون وجلاجل هزيمة .. صامت كعادتك دون يقظة أو نوم .. صامت أيها المكان وأنا فيك وحيداً أبحث عن إسمي المفقود وملامح صورتي وصوتي الذي ضاع مني فيك يوم أن أحرقنا هنا رسائلنا وهدايانا والعلب الملونة وبقايا حلم كان يسعدنا وقيد الحب الذي كان يربطنا وسجن الشقاء الكبير الذي كان يأوينا وكثير من الوفاء المفقود وكثير من الكلام الصامت والقبلة المحموة التي كانت في كل لقاء تطبع على شفاهنا والسؤالات والإرتعاش المرئي والغير مرئي والرغبة الخجلى وندى الرحيق الذي سال من شفتينا وعناقنا المستمر وجدائل مطر العرق الذي إنحدر من بين جنبينا في ليل الشتاء الفائت ونحن في بعضنا نبحث عن دفء يلفنا ويحضن عشق شهوة حبنا الصامت ... هنا كان في هذا المكان الذي لازال يلتحف بغبار آخر خطواتنا وآخر دخان من ذاك الحريق لازال يغلف سماءك السوداء ايها المكان وفي صمتك المريب سؤالات كثيرة تبحث عن سر غيابنا وسر من سرق خلسة الأيام الجميلة من بين لقاءاتنا . إذن إبقى كما أنت بصمتك فلن أمنحك فرصة الحديث ولن أمنح نفسي أيضا فالزمن شحيح بالسعادة كعادته وأنا أحاول أن أنسى رغم ضباب الدمع الذي يغلف عيناي وأشواك الحرمان التي تطأها قدماي فماذا تفيد الإجابات إن هي تنكرت يوماً للحقيقة وقضت نحبها راقصة رقصة الموت على المقصلة .. إن مشاعري مؤثثة بالفوضى وأشعر بالندم والذنب في حق ذاتي كما أشعر بالرغبة بالسير نحو ذاك الموت الراقص الذي توالد من هزائمي لكن ثمة جدار فاصل يقف بيني وبين رغبتي وأنت كما أنت أيها المكان بصمتك الخاشع تأخذني إلى البعيد بل إلى أبعد من حدود نفسي لكي أرى الأشياء لكن موسم المغامرات قد إرتحل وعواصفك قد أتت متأخرة حتى التاريخ فيك بلا أرقام وأيامك معلبة وأنا لا أستطيع أن أحدد فيك لنفسي مربعات بالطباشير وأبقى فيها مقيداً إذ تكفي أيامك الخرساء وتكفي ذكرى أمكنتك ... إذن إبقى بصمتك كما أنت وسوف أبقى أنا بصمتي الآخر أحمل سلال ذكرياتي فوق رأسي رغم لطمات الزمن القوية على وجهي تلك اللطمات التي تركت نزفاً يسيل على خد التراب تماماً مثلما مطر الكذب الذي تساقط رذاذه يوماً منك أيها المكان على قلبي وأنت تتلو صلوات الصمت في صمت رهيب وأنا بجانبك أردد دعاء الغفران .

      لم ينشر بعد . $$f
    • وجدانيات ...
      سيدتي الغالي .. مااجمل هذا السرد الجميل ..الذي تأتي به لنا .. وكثيرا " سيدي ما تقلقنا .. فانقطاعك .. يؤثر في مسيرة قراءتنا .. فلن نتمتع بتلك الكلمات التي اعتدنا على قراءتها منك .. سيدتي . ليس لدي كلمات أو تعليق يمكنني من قوله لك ..ولكن كلمات فاقت الوصف .. فاننا نشكر الوقت والساعات عندما تمنحنا القراءه لكلماتك .. اشكرك اخي ..واتمنى ان تكون متواجد باستمرار
    • أتعبتنا... يا صديقي

      أيها المكان .. وفي صمتك المريب سؤالات كثيره تبحث عن سر غيابنا...وسر من سرق خلسة الايام الجميلة من بين لقاءاتنا....
      وهل بعد هذا التصوير ...تصوير...
      وهل بعد هذا السؤال....أسئله تسأل...؟؟
      صديقي....حقا أتعبتني...ولم أعد أدري من منكما أكبر ...أنت أم حزنك...
      أنت أم حرفك...أنت أم الحريق الذي بداخلك....
      صدقني ما عدت أدري....
      ولكني أعلم تماما ...أن ما بداخلك وما تحتويه أو يحتويك ...شئ كبير... وكبير جدا ...كاعجابي...
      رعاك الله......
    • وجدانيات

      عزيزى ما اروع جديدك وما اروع كلماتك

      تحمل الابداع دائما

      وقد يكون الصمت أبلغ من الكلام

      لأن الصمت يعطينا مساحة من الوقت

      للتفكير ووزن الأمور

      ثم اتخاذ القرار الصائب ومن أيسر طريق

      وكم من ظالم عاد وطلب الصفح والعفو


      كلماتك صداها حزين جداً ، ولكن صامد وقوي في نفس الوقت

      والابداع كما هو تصوير للحالة الانسانية فهو كذلك دافع الى تخطي الاحزان والهموم

      وزرع الامل ولو كان بعيدا او مستحيلا ...

      لا اشك ابدا ياسيدي انك صاحب حس مرهف وكلمة مبدعة قادرة على خلق اللحظة الحلوة

      قادرة على زرع البسمة فوق شفاه الالم ..


      تحياتي لك ...
      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]
    • كتاباتك مطابقة لأسمك ( وجدانيات )

      إذا كانت هناك جوائز تقدم في هذه الساحة فأن جائزة أفضل كاتب ( كاتب الساحة ) تستحقه انت

      (( المكان سيصبح صامتا ...لأنك رحلت عنه ولم تعي أي اهتمام به هل نسيت
      حينما رحلت عن المكان لم تفكر به وحينما رجعت بدأت تبحث عن نفسك فهذا هو المكان الذي اصبح وحيدا لأن الزمان غدر به فلماذا تطلب منه الحديث الأن ))
    • حبيب القلب

      علمتني
      وشلون أحب …
      وشلون أحب …
      علمني …
      كيف أنسى
      أنسى … !!




      ااااااااه ،

      أيتها الساحرة …
      ماذا عساي …
      أن أفعل …
      بقلب …
      بلله نهر الحب …
      وجففه ،
      شوق حار جدا …

      أصبح …
      كورقة …
      جفت في فصل الخريف …

      سقطت …
      من على الغصن …

      تلعب بها الريح …
      كيفما شاءت …
    • ميزة الرد السريع

      إذن إبقى بصمتك كما أنت وسوف أبقى أنا بصمتي الآخر أحمل سلال ذكرياتي فوق رأسي ..
      *******************
      تتحد كل المشاعر..رغم تناقضاتها...تتبعثر كل الاحاسيس التي بداخلنا..ورغم رغبتنا بالضحك تجري دموعنا رغما عنا...شوقا اليهم ..حزنا عليهم ...املا في الالتقاء في نقطة تكون ما بين مدي بالحب..وجزره بالشوق..فهل سيكون هناك لقاء اروع من اللقاء بين حروفك وعلى رمال كلماتك..بين وجدانياتنا عندما تتحد بوجدانياتك..؟؟؟
    • شكراً للجميع

      غضب الأمواج /////////$$f

      دموووع الليل /////////$$c


      كتائب الريح //////////$$f


      إشمعنا أنت //////////$$f


      أفروديت /////////////$$c


      أسير الغرام //////////$$f


      الوردة الحمراء ////////$$c


      بصريح العبارة لا أجد بين فكري رد يشفع للي أمام إطراءكم الجميل ولا أملك ثمن حتى الشكر لأن متابعتكم لي بصفة دائمة يجعلني أقف أمام نفسي أحاسب مخرجات كلماتها ومواضيعها .

      أتمنى حقاً أن أوفق وأتمنى من كل قلبي أن تبقون معي .

      مجدداً أقول لكم عظيم تقديري وتحياتي .
    • مرحباً بك على الساحة الأدبية وان كان الصمت بحق يلف المكان ها هو اليوم ينطق بالترحيب بك .

      الصمت هو غلاف تام ليأس قلوبنا في كثير من الأحيان والصمت بين جوانحنا ننام ونصحو به وأحياناً يعذبنا بذكراه وأحيانا يطول بنا ليلاه وأحياناً أخر نشتاقه فنبحث عنه ولا نجده .

      لك التحية على المداخله .
    • وجدانيات :
      هل لي ان اهمس في اذنك :

      انتي تسيرين لملامسة احساس الاخر بكل اتقان لصنعة الكتابه ....بكتابه تحمل هما انسانيا قريبا من الروح

      (صامت أيها المكان وأنا فيك وحيداً أبحث عن إسمي المفقود وملامح صورتي وصوتي الذي ضاع مني فيك يوم أن أحرقنا هنا رسائلنا وهدايانا والعلب الملونة)

      هنا ايجاز ولكنها تظهر كينونة عاطفه موغله بالصدق ..
      ((إن مشاعري مؤثثة بالفوضى وأشعر بالندم والذنب في حق ذاتي كما أشعر بالرغبة بالسير نحو ذاك الموت الراقص الذي توالد من هزائمي)))...

      كثير من الماء هنا .. ياالله كيف قلتي هذا ؟؟

      وسوف أبقى أنا بصمتي الآخر أحمل سلال ذكرياتي؟؟؟

      هذه الجمله تحمل في طياتها عواطف واحاسيس تتوافق مع عجله الحياه التي نعيشها ... لم احاول الدخول في ايحاءات هذه الكتابه لاني اعيش الدهشه الاولى ولكنني ساعيد ترتيب اوراقي مره اخرى لااعود لكتابه موغله في البياض مورقه حد الحصاد ..ممطره حد الشتاء

      كلمات جديره بالاحترام من كاتبه اثق في صدق قلبها
    • أهلاً ومرحباً بك بين أروقة الساحة الأدبية هذه الساحة التي لا تكتمل إلا بوجود أصحابها وأنتم بحق لكم مكانتكم العليا هنا في الأدبية .

      أشكرك على المداخلة والإقتصاص من الموضوع وأتمنى أن أكون عند حسن الظن دائماً .

      أهمس في أذنك . أن وجدانيات . أخيك .