متى ستعود

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • متى ستعود

      [TABLE='width:70%;background-color:skyblue;background-image:url(backgrounds/15.gif);border:6 groove skyblue;'][CELL='filter: dropshadow(color=gray,offx=4,offy=4) shadow(color=gray,direction=135) glow(color=skyblue,strength=6);']
      [MARQUEE=left]
      حين أفتح دفتر مذكراتي ، أقلب صفحاته ، و أرى سطوره عامرة بحبك ... ترتسم أمامي أحلام جديدة ، تحيا بداخلي أحاسيس وليدة ، و تكبر بعقلي طموحات تليدة ، فأحس تلك الصفحات هي فضاء حبنا الذي نحيا فيه ، و سطورها تفاصيل قصتنا المجنونة ، و أراك بين كل تلك السطور ، وسط ذاك الفضاء ، أنت القمر الوحيد ، أنت نورها ، نبضها ، روحها و معناها .. نعم .. أراك أنت القمر ..قمر حبي ، نور فجري ، أمل دنياي ، و حلم عمري ، أراك من أعيش له ، و أحلم لأجله ، أراك كل ما يستحق العيش و التضحية ، أراك وجودي .. و ما أن أعود إلى واقعي ،أدرك أن كل شي كان مجرد خيال و ذكريات و آمال و أشواق ، أدرك أنك عني بعيد ، قد مضيت عني ، و وعدتني بالعودة ، و أعرف ان كل صفحة من صفحات أيامي حين أطويها دون ذكرك ، صفحة لا تحمل أي معنى ، ليس بها روح للحب و لا أثر للمشاعر ...
      فأين أنت؟؟؟؟؟

      و متى ستعود ؟؟؟؟؟
      [/MARQUEE]
      [/CELL][/TABLE]
    • الاستاذة ..Afrah
      ايام مضت ..
      وولت ..
      وانتهت ..
      ذكريات ظلت في مذكراتي ..
      بصفحاتي ..
      طوال هذه السنين ..
      اعيدها في بعض ايامي ..
      اقلبها لاكون في خيالي المؤلم ..
      كنت .. عصفوري الصغير ..
      تتنقل على اغصاني ..
      كل صباح .. واقمت عشك على ..
      كنت كنسمة قادمة ..كل صباح ..
      وكنت في رئتي كالهواء ..
      كنت .. وكنت ..وكنت ..
      الان .. انهيت كل شئي بوداع ..
      وتركتني اقاسي من المي الفراق ..
      ليت قلبك يعرف حبي اليك ..
      وتركتني اين في غابة الحب ..
      سيدتي .. كلمات جميلة .. وذكريات مؤلمه .. تكنها لك تلك المذكره .. فشكرا لك على هذا السرد ..واتمنى لك التواصل .. شكرا لك
    • خاطرة جميلة فيها الكثير من معاني الود وكثير من الشوق لمحبوب ما وسؤال وجيه يبحث عن إجابة مفقودة ( متى ستعود ؟ ) .

      دعائنا أن يعود قريباً ويحمل بين أنامله ورد الجوري يقدمه على طبق من ذهب وبه كثير من إختلاجات الشوق وكثير من الإعتذار على الغياب .

      نتمنى مشاركتك الدائمة .