ذكــــــــــــــــرى ولــكن ......؟!!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • ذكــــــــــــــــرى ولــكن ......؟!!

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      هاأنا هنا مرة أخرى بقصيدة ثانيه أتمنى أن أحصل على نقد عليها لأكتبها من جديد من غير عيوب أدبيه، فأنا لم أدرس صراحة الشعر وليس لي اطلاعات فيه.




      ذكـــــــــــــــــرى ولـــــــــــــــــكن....؟!!

      أيا من قد تمر هنا لتقرء هذه الذكرى
      ________________ همومٌ تصنع الأحزان في قلبي لها عذرا

      أيا من قد تقول هوان في نفسي لك شكرى
      _______________ أتحسب مالي أحزان وليس لقلبيّ صبرا؟!!

      تقول أنها الأيام لا تجعل لها ذكرى
      _______________ أقول أنها أيام تعادل أدهرا عذرا

      توقف لا تزد همي وتنقص هذه الشكوى
      _______________ فمالي أرى صدى همي بنفسك طاب لا كدرا؟!!

      أتقوى تحمل الهم ولا تقوى على الذكرى
      _______________وتقوى تنكر الهم فتحرق قلبيّ غدرا!!

      فياربي لك شكوى لترحم لوعتي الكبرى
      _______________ ويا ربي بكى همي وجف بقلمي حبرا


      المســـــــــــير
    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      أخي الفاضل المسير

      بداية أنا هنا لست للتقد ، وإنما يكون النقد لأهل الاختصاص والعارفين

      أثانيا عجبتني قصيدتك جدا ، وألهمتني هذا الرد والتعقيب فشكرا لك ...

      [poet font='Arabic Transparent,4,red,normal,normal' bkcolor='transparent' bkimage='backgrounds/5.gif' border='ridge,4,indigo' type=3 line=200% align=center use=ex length=0 char='' num='0,black' filter='']
      سلاما طيبا نهدي لمن قد يحمل الذكرى
      ويبني في حياض القلب صرحا شامخا قصرا
      فدع يا صاحبي الهمَ فذكراه غدت جمرا
      وذكرى الهمِ محبطة ٌ وتبني الغم والقهرا
      وكم ألفٍ ومليونٍ أحالت بعدها صفرا
      ولا تشكو إلى أحدٍ سوى الباري فقل عذرا
      وإن قد شئت من فرج ٍ كتاب الله قم فاقرا
      ولا تنسى أيا خلي دعاء الله والذكرَ
      فقلب العبد في أمنٍ وأما النفس لن تعرى
      ويبقى العقل متزنا فخذ صبرا وخذ شكرا
      أخي في الله لا تجزع ولا تتحمل الغدرا
      فرب العرش ينظرنا ويكتب ربنا الخيرا
      قضاء الله منضبط ٌ بلا حيفٍ ودون مرا
      ألا فاحسن أخي الظن فربك لم يرد شرا
      وهم الدين نحمله وهم العلم والأخرى
      وحال المسلمين غدا هموما تقلق السيرا
      فهذا الهم نحمله جميعا كي نرى البشرى
      وأما الرزق والدنيا فلا تحمل لهم ذرا
      فرب العرش يكفينا جميعا فالزم الصبرا
      وكل الناس ممتحَنٌ بذي الدنيا ولن يبرى
      وذا قدرٌ ليبلوَنا إله الخلق ِ لا ضرا
      فطب نفسا أيا عبدُ وكِل للخالقِ الأمرا
      وإن خيرا أتى يسعى فالزم حينها الشكرا
      وأما إن أتى ضرٌ فصبرا كي تنل أجرا
      وألجم نفسك التقوى تكن يا صاحبي بدرا
      ينير الدرب للساري وحاز الحضوة الكبرى
      رسول الله علمنا المكارم كي تكن ذخرا
      تقبل يا أخي نصحا هدايا تشبه الدرا
      وخذ مني محاسنها وعذرا لم أجد شعرا

      [/poet]