البدر الذي عشق الثريا ( 2 )

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • البدر الذي عشق الثريا ( 2 )

      الى حبيبتي وخطيبتي و زوجتي ان شاء الله اهدي هذا الكلمات
      البدر الذي عشق الثريا .....


      حين اضاءة الثريا ...
      لم يعد البدر كما كان .......
      لم يجد لنفسه في الاعلى مكان ....
      اصبح الاعلى للجواهر والمرجان ...
      للورد وازهار الرمان...

      ***
      وعيون البدر تناظرها ... يتمنى ان يصبح معها ...
      يتمنى ان يحدث شيئ ... يجعله قريبا منها ...
      ***
      من اول يوم رآها ... احس بأنه يتنفس هواها ...
      شاهد الاقمار من خلف الغيوم ... وراى ملايين النجوم ،،،
      لم يكونوا ابدا .. مثل الثريا ....
      لم يكن نورهم ... مثل الثريا ...
      لكنوا يلعبون .. كانوا يرقصون .. كانوا يضحكون ...
      إلا البدر ... فقد مسه السحر ...
      واصبح متيما بالثريا .....................................
      ***
      يرقب البدر طلوع الثريا كل يوم ...
      يزيده بريقها .... شوقا اليها ... وتعلقا بها ...
      خفقات قلبه الصخريه .. تكسوا الكون الوانا زهريه ...
      تحمل احلاما ورديه ....
      ***
      ذاك هو البدر .. كان بالامس ... يعكس نور الشمس ..
      اما الان .. في هذا المكان .. وفي نفس الزمان ...
      اصبح يعكس نور الثريا ...
      ***
      سبحان الذي خلق الجمال ..
      سلبت روحه .. سلبت قلبه .. سلبت عقله ..
      سلبت كل جوانحه ...
      حكمت على قلبه بالرقه ... واتسمت الفاظه بالدقه ..
      فاختلفت كل صفاته ... وتغير مجرى حياته ...
      ***
      كل ما حدث للبدر .. كا ما حمل له القدر ..
      كان يجول في ذاته ..
      لم يشرك احد امره .. لم يعلم مخلوقا سره ...
      ناقش امره .. وقال لنفسه ..
      ( سر هو حتى تحين الفرصه )


    • اخي .. البدر
      اشكرك على هذه الكلمات .. والحب الذي اجتاح قلبك الكبير ..
      واولا ابارك لك وبالتوفيق انشاء الله في الزواج .. وان يكون زواجا سعيدا باذن الله ..
      ما حملته لنا من كلمات جميله ..
      حب وحنان ..
      لك شكري وامتناني ..
      تقبل اعذب تحياتي ..