وثائق سريه تكشف لنا الكثير..ولكن بعد فوات الأوان..

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • وثائق سريه تكشف لنا الكثير..ولكن بعد فوات الأوان..

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      وثيقة رقم 1548-4/ فلسطين ب ب 501
      برقية من المندوب الدائم للولايات المتحده ( أوستن ) الى وزير الخارجية.
      التاريخ: 15 ابريل 1948


      (ســـــــــري وعاجـــــــــل)

      دعاني الدكتور حاييم وايزمان ومعي السفير جيسوب الى لقائه بعد ظهر أمس، وقد وجدنا ابا ايبان عنده.
      وقال لنا ( الدكتور وايزمان) انه لا يفهم تردد الولايات المتحده ازاء مايجؤي في فلسطين. وهو يتساءل "ماهو مبعث التردد؟ هل هو الخوف من العرب؟ هل هو البترول؟ هل هو الخوف من روسيا؟" وقد راح الدكتور وايزمان يجيب بنفسه على أسئلته قائلا: "أما عن العرب فليس هناك داع من أي نوع من الخوف مهم، فهم ضعفاء بطريقه بائسه. واما عن بترول العرب فانهم لا يستطيعون أن يبيعوا الا للولايات المتحدة. وعلى سبيل المثال فهل نخشى انهم يمكن أن يبيعوا بترولهم للروس؟ واذا باعوا للروس فماذا يفعلون بالروبلات التي سيحصلون عليها؟
      واستطرد الدكتور وايزمان قائلا "هل تخشون من أن الدولة اليهودية سوف تكون متأثرة بالروس؟" ثم اجاب بنفسه مرة أخرى: "انه ليس ناك داع للخوف من هذا التأثير، فالعملاء البلاشفة حاولوا منذ سنة 1920 ان يجدوا لأنفسهم موطيء قدم بين المستوطنين اليهود، وقد فشلوا في ذلك فشلا ذريعا".
      ان الدكتور وايزمان انتقل بعد ذلك الى المساعدات التي يمكن أن تقدمها الولايات المتحدة للدولة اليهودية. وقد تحدثنا في هذا الموضوع بصفة عامة، وبدون التزامات محددة.

      امضـــــاء
      أوســـــتن


      أرءيتم كيف أنهم يستهينون بنا بطريقه مهينه #h ، كل هذا بسبب ضعفنا وتفككنا الذي وأن وجدنا له الأسباب والمبررات فسوف نجدها تلتقي في البعد عن كتاب الله ونهج نبيه الذي بغيابهما حل الضعف والهوان.

      وانتظرو مني وثائق سريه بريطانيه وأمريكيه واسرئيليه في الحلقات القادمه باذن الله تعالى.
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      شكرا اختي البلوشية على التعقيب، واطلب من مشرفين ساحة السياسه والأقتصاد أن يجعلوا الموضوع دائم حتى أنهي بث جميع الوثائق المتوفرة لدي.


      ولكم جزيل الشكر.
    • ياللرجال ألم يحزنكم زمنٌ... طار البغاثُ فيه وانحط عقبان

      بداية أقول للجميع

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      هذه التحية الطيبة المباركة التي اتقدم بها اليكم وأقول وبكل صدق اشتقنا لكم


      قبل كل شيء لا يسعني إلا أن أتقدم بالشكر الجزيل الى الاخ الكريم الاستاذ المسير على تكرمه بنقل شيء من حقائق هؤلاء الخنازير والقرده وما يحيكونه حول الاسلام وبنيه لكي يطفئوا نور الله ويأبى الله إلا ان يتم نوره ولو كره الكافرون


      هؤلاء القوم يطول الحديث عنهم وعن مكائدهم ومخططاتهم الى درجه احيانا تجعلنا نستغرب من مدى حقدهم وهذا امر ليس بالغريب عليهم ولكن نحن نفوسنا طيبه ورضينا بالهوان والسبب كما ذكر اخي العزيز طارح الموضوع بعدنا عن كتاب الله

      يا اخوان نحن اصبحنا نعيش في متاهات سحقيه وفي حلقات مفرغه نعم هذه هي الحقيقه انا أتشدق بالاسلام وأزعم اني أغار على الاسلام والمسلمين هكذا ازعم وهكذا ابدوا في الظاهر ولكن أن سئلت نفسي بماذا خدمت هذا الاسلام او ماذا قدمت له اقف حائرا

      فأسلامنا يا اخوه عزيز وهو مصدر فخرنا وعزنا ونحن سبب ذلته فسبحان الله


      كلما نذكر الاسلام والمسلمين ونذكر انتمائنا لهذا الدين العظيم يفضل ان نقرن هذه الذكرى بسؤال وهو ماذا قدمنا لهذا الدين ؟؟؟؟؟؟؟

      كم واحد منا يهتم بحفظ كتاب الله؟

      كم واحد منا معتز بدينه ولا يخجل بان يقال مسلم ولا يهتم بتقليد الغرب في امور نهانا الاسلام عن تقليدهم فيها؟
      أين هم أؤلئك الشباب الذين يثور حماسهم عندما نتكلم عن امر الاسلام والمسلمين ولا نراهم يتذمرون ويطالبون بتغيير السالفه على قول البعض


      في الحقيقة ان هذا الموضوع يجعل المرء يتكلم كثيرا وبحسرة وبحرقه نرى كيف يعد العداء سيوفهم ليذبحونا ونحن نتبسم فرحين والموضوع ذو شجون وأترك المجال لفارسه لكي يواصل ما بداء


      كتاب الله قائدنا نسير بخير نبراسي.... هو الفرقان إن تاهت خنازيرٌ بأرجاسي
    • وثيقــــــة أخرى

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      بداية أشكر من قام بتثبيت الموضوع.

      شكرا لك الأخ الأستاذ المهاجر على التعقيب..


      قبل كل شيء لا يسعني إلا أن أتقدم بالشكر الجزيل الى الاخ الكريم الاستاذ المسير على تكرمه بنقل شيء من حقائق هؤلاء الخنازير والقرده وما يحيكونه حول الاسلام وبنيه لكي يطفئوا نور الله ويأبى الله إلا ان يتم نوره ولو كره الكافرون

      -أعتقد أن لقب أستاذ كبيرة جدا على المسير وأرى أنني دونها..
      -لا شكر على واجب، فهذا واجب كل مسلم غيور على امته بأن لا يدخر جهدا في أن يفضح هؤلاء الأوغاد متى توفرت له الأدله ..لأني بصراحه أشوف الدنيا تو دايره حتى المسلمين أنفسهم (بعضهم طبعا) صاروا يبغوا أدله ان ذكرت لهم بعض جرائم اليهود.


      واليكم وثيقة أخرى:

      وثيقة رقم 2248-4/10ن
      867برقية من القنصل العام الأمريكي في القدس (واسون) الى وزير الخارجية
      القدس: 22 ابريل 1948

      فيما يلي نص التصريح الذي صدر عن المؤتمر الصهيوني العام:

      "لقد قررنا اعتمادا على السلطة المخولة للحركة الصهيونية مبتأييد الشعب اليهودي بأسره، أنه فور انتهاء نظام الانتداب والحكم الأجنبي في فلسطين فان الجهاز الحاكم لدولة يهودية سوف يقوم بتولي المسؤلية. ان الدولة التي يقيمها الشعب اليهودي في بلده سوف تضمن العدل والحرية والمساواة لكل السكان بصرف النظر عن الديانة والعنصر والجنس وبلد المهجر. ان هدفنا أن نجعلها دولة لكل اللاجئين من شعنا الذين تجمعوا هنا. دولة تسودها السعادة والعلم، وتضيئها رؤى أنبياء اسرائيل.
      وفي هذه الساعة التي فرض علينا فيها القتال، فاننا نهيب بالعرب داخل الدولة اليهودية والدول العربية في الأراضي المجاورة، أن يقبلوا أخوتنا وتعاوننا من أجل السلام.
      .............
      .............

      امضـــــــــــــاء
      واســــــــــــــــــــون


      أنهم يغتصبون الأرض ولا يجعلون وزنا لأهلها حتى للتشاور معهم في الأمر وكأن الأرض بلا أهل ومن ثم فهم يطلبون بعد ذلك كله أن نقبل أخوتهم على حد قولهم..أيها مذله هذه ياأخوان..

      ان الدولة التي يقيمها الشعب اليهودي في بلده سوف تضمن العدل والحرية والمساواة لكل السكان بصرف النظر عن الديانة والعنصر والجنس وبلد المهجر.
      نعم صارت دولتهم لأنهم أرادوا ذلك لا لأنها حق لهم وهم موقنون بذلك ..وأيها أعظم دليل من قول ارنست بيفن لناحوم جولدمان "قرأت التوراة جيدا ولم أجد فيها ما يشير الى ضرورة أن يمتلك اليهود فلسطين"، فأين دليل حقهم المزعزم ذاك..أين؟
      بل تراهم يبحثون الآن عن هيكل سليمان المزعزم "حقيقة ظاهرة بل هي حقيقة كاذبة" حول المسجد الأقصى ليضعفوا أساسه "حقيقة باطنية"...ولم يجدوا شيء ولن يجدوا شيء..ولكنهم يحسبون كعادتهم لخطواتهم ألف حساب ولسوف يلفقون ويخادعون التاريخ ولا نستبعد أن يأتوا بخفريات مزيفة تدعم زعمهم الكاذب.

      اللهم أدحر كيدهم... اللهم قوي شكوتنا...اللهم المم فتاتنا يارحمن يارحيم..
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      ورغم ذلك كله فقد كان العرب على استعداد لتفاهم حتى هذه اللحظة (أي بعد صدور الوثيقة السابقة) وذلك من عدة أسباب أولها أنهم لم يكونوا قد حزموا أمرهم على شيء محدد هكذا تقول الوثائق:


      وثيقة رقم 2548-4/فلسطين ب ب501
      برقية من المندوب الدائم للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة السفير أوستن الى وزير الخارجية.
      نيويورك 25ابريل 1948

      عقد بروسكاور (رئيس اللجنة اليهودية الأمريكية) اجتماعين مع فوزي بك المندوب لمصري (يقصد الدكتور محمود فوزي مندوب مصر في مجلس الأمن وقتها، وقد اصبح فيما بعد نائبا لرئيس الجمهورية ورئيسا للوزراء). وكان فوزي بك خلا الاجتماعين متقبلا بما فيه الكفاية فكرة تشجيع اتصالات بين العرب واليهود في فلسطين بهدف ترتيب هدنة تيسر ترتيب الأحوال فور انتهاء الانتداب البريطاني. وقال فوزي بك انه مخول من القاهرة وفي الغالب من الجامعة العربية أيضا حسب اشارته بأن يجلس مع وسطاء وممثلين يهود لبحث الموقف كله بدون تعهد نهائي من جانبه.


      امضاء
      أوســــتن


      أنظروا يا أخوان .. كيف نقبل أن تشاور مع العدو.. وأيها عدو أنهم اليهود ومن منا لا يعرف حقيقة هؤلاء الخنازير وتاريخهم من زمن الرسول عليه أفضل الصلاة والتسليم .. الكل يعرفها بالتأكيد ولكننا الضعفاء نتناساها أو نبرر تعاوننا ذاك معهم لنغطي الضعف الذي حل بنا ولكن من يعترف!!!

      اللهم قوي ثمرة الايمان فينا
      اللهم استبدل ضعفنا ببعدنا عن كتابك بقوة تقربنا منك
      اللهم نحن عبادك الضالون فهدينا سبيل الرشاد
      آمين يارب العالمين
    • لما لا نكون إذلاء وقد خالفنا شرع الله .؟!

      لما لا نكون ضعفاء ولم نحفل بتنبيه الله ؟؟

      ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ) (المائدة:51)

      ( لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا )

      شكرا للاخ المسير وننتظر المزيد من المضحكات المبكيات
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      شكرا أخي الفاضل رياح النصر على التعقيب .. على فكرة أخي اسمك جميل جدا له دلالات جهادية مميزة.


      وثيقة أخرى:

      وثيقة رقم 2684-4/10 ن867
      برقية من السفير الأمريكي في القاهرة (بنكي تاك) الى وزير الخارجية.
      القاهرة: 26 ابريل 1948

      (ســـــــــــــري)
      تناقش في القاهرة خطط لدخول قوات عربية الى فلسطين عندما ينتهي الانتداب البريطاني. وتبدو العراق متحمسة، كما تبدو الحكومة المصرية معارضة طبقا لما علمته من مصادر مصرية على حسب الاطلاع. ان النقراشي باشا (محمود فهمي النقراشي رئيس وزراء مصر في ذلك الوقت) أبدى معارضة في النقاط التالية:
      1-خوفه من أن يؤثر اشتراك مصر في مثل هذه العمليات على قضيتها المطروحة على الأمم المتحدة، وقد عرضها بنفسه على مجلس الأمن طالبا جلاء القوات البريطانية عن بلاده.

      2-ان القوات المصرية مشغولة الآن في مهام داخلية. فهناك مخاوف من أن يقوم الوفد باثارة متاعب، كما أن هناك قلقا من احتمال انقلاب عسكري يقوم به الجيش. وأخيرا فهناك احتمال أم يتجدد اضراب البوليس المصري.

      3-ان القوات المصرية ليست مسلحة أو مجهزة بطريقة كافية، وبالتالي فاشتراكها في أي عمليات في فلسطين سوف يكون بلا أثر، ومن المعروف على نطاق واسع أن مخاوف النقراشي باشا من هزيمة تلحق بالجيش المصري على أيدي اليهود سوف توجه ضربه قاضيه لأدعاءاته (في مجلس الأمن حين عرض قيضة مصر وطالب بجلاء انجلترا) بأن مصر قادرة على الدفاع عن نفسها وعن قناة السويس بدون مساعدة أجنبية.

      4-ان النقراشي باشا خائف من أن يظهر عجز الجيوش العربية عن حماية الفلسطينيين بانتمائه العربي.

      ان الأمير عبدالله الوصي على عرش العراق كان هنا وفي صحبته عدد من ضباط الجيش العراقي. ومن الواضح أن هدفه كان التأثير على الملك فاروق لكي يؤيد قرارا بشأن اشتراك الجيوش العربية في الدفاع عن فلسطين، وهو قرار أعد مشروعه خلال اجتماعات عقدتها اللجنة العسكرية للجامعة العربية أخيرا في عمان. وقد فهمت أن الوصي على عرش العراق يحث الملك "فاروق" بمطنق أن مصر لا يمكن أن تقوم بدور أقل مما تقوم به بقية الدول العربية الأخرى والا فقدت مكانتها وهيبتها في العالم العربي.
      ..............
      .............

      امضـــــــــاء
      بنكي تـــــاك

      الوثيقة واضحة وهي تظهر حقيقة مصر العربية وضعف رأيها في ذلك الوقت..فبالأمس واليوم وغد، ليس هناك أمل لمصر معزولة عن أمتها ومحصورة داخل حدودها السياسية. وذا تحدثنا بالأنانية - وتركنا جانبا حديث الانتماء - فان مصر الأنانية يتحتم عليها أن تكون عربية نعم عربية قبل كل شيء.
    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      اخانا المسير :

      إن ما يخفيه أولئك من وثائق يضعونها في مجال السرية فإن العرب يعرفون أمرها ، ويعرفون حكم أولئك عليهم مسبقا ويعرفون ما يكيدونه لهم وما يخخطونه ضدهم ولكنه الذل والهوان والتبعية والموالة والعياذا بالله
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      شكرا أخي الربيع على التعقيب.

      وثيقة أخرى:


      وثيقة رقم 2848-4/10 ن 867
      برقية من السفير الأمريكي في مصر بنكني تاك الى وزير الخارجية.
      القاهرة: 28 ابريل 1948

      يبدو أن الدول العربيه ةوصلت الى قرار بدخول قواتها فلسطين. وطبقا لمعلومات حصلت عليها من عزام باشا وعدد آخر من المصادر المطلعة، فان الأمر لم يحسم بعد بطريقة قاطعة، ولن يتم ذلك قبل:

      1- موافقة ابن سعود وحكومتي سوريا ولبنان.
      2- اعطاء الفرصة للمتطوعين اذا ظهر انهم قادرون على حماية السكان الفلسطينيين.
      3- اذا امكن تعبئة الجيوش العربية وتنسيق جهودها.

      ان عزام باشا سافر اليوم الى بيروت ودمشق وعمان والرياض لاستطلاع المواقف وتنسيق الجهود. كذلك توجه حلمي حسين بك مبعوثا من الملك فاروق الى الرياض برسالة الى الملك ابن سعود.

      ان طبيعة الاتفاقيات التي جرت بين الدول العربية لم تتضح بعد، ولكن يبدو طبقا لمصادر مطلعة أن الأردن والعراق والقوات السورية معززة بوحدات من لبنان سوف تقوم بالمجهود الرئيسي. واما مساهمة مصر فسوف تقتصر على المساعدات المالية حتى يتضح الموقف بعد انتهاء الانتداب يوم 15 مايو.

      ان وفود العراق والأردن وكذلك الوفد المصري أيدت اتخاذ اجراءات كافية لتنفيس ضغط الرأي العام. ولا تزال الحكومة المصرية تعارض في دخول قوات رسمية قبل 15 مايو. وليس هناك دليل يدعونا الى الاعتقاد بأن الملك فاروق غير تأكيداته لي بأن القوات المصرية لن تدخل فلسطين قبل أن تتضح الأحوال في 15 مايو. وقد تو اخطار السفارة البريطانية هنا بألا تسيء فهم تحرك قوات مصرية الى العريش، فهذا اجراء يهدف الى طمأنة الرأي العام المصري وارضائه بأن بلده لن يتخلف عن العمل العربي العام. وقد أكدت مصادر مطلعة في الجيش المصري لنا أن قطارين محملين بقوات عسكرية مصرية غادرا القاهرة العريش يوم 27 ابريل وعليهما مجموعة قيادة وقوة كتيبة واحدة مزودة بمدافع رشاشة، وكذلك مجموعة مشاة وتعداد القوات كلها ألف ومائة جندي.

      ان عزام باشا قال لفيليب أيرلاند (السكرتير الأول للسفارة الأمريكية في القاهرة) ان تطور الأحداث في فلسطين يشير الى تصميم اليهود فيها على مواجهة العالم بأمر واقع يوم 14مايو حين يعلنون قيام دولة يهودية ثم تتوغل قواتهم في الأراضي المخصصة للدولة العربية قدر ماتستطيع أن تصل، وان هذا هو الذي جعله يغير رأيه بشأن دخول الجيوش العربية الى فلسطين، وهو يشعر أن الأمور قد تصل الى حد انسحاب كل الدول العربية من الأمم المتحدة.
      ...........
      ..........
      امضـــــــــــــــاء
      بنكني تـــــــاك


      لاحظوا معي هنا نظرة مصر: هي تعارض دخول قوات رسمية عربية قبل 15 مايو الى فلسطين، في حين يصمم اليهود في أعلان دولتهم اليهودية المزعومة يوم 14 مايو ..لا تعليـــــــــــــــــــق!!!

      وقد تو اخطار السفارة البريطانية هنا بألا تسيء فهم تحرك قوات مصرية الى العريش، فهذا اجراء يهدف الى طمأنة الرأي العام المصري وارضائه بأن بلده لن يتخلف عن العمل العربي العام. وقد أكدت مصادر مطلعة في الجيش المصري لنا أن قطارين محملين بقوات عسكرية مصرية غادرا القاهرة العريش يوم 27 ابريل وعليهما مجموعة قيادة وقوة كتيبة واحدة مزودة بمدافع رشاشة، وكذلك مجموعة مشاة وتعداد القوات كلها ألف ومائة جندي.

      مصر العربية تخادع شعبها، توهمه بانها تقوم بوجبها القومي وفي الحقيقة هي تفضل مصلحتها الشخصية، كل ذلك تفعله حتى لا تثير غضب شعبها المحب للكفاح والنضال والذي لم يتصف يوما بالأنانية..ذلك الشعب الذي هو فخر للأمة العربية..


      أخوة الأيمان ومتابعي حلقات هذه الوثائق: قد أتأخر فترة من الوقت في بث الوثيقة القادمة وذلك لظروف خارج عن ارادتي، ولكنني أعدكم ان شاء الله أنني سوف أحاول عرض أكبر قدر من الوثائق المتوفرة لدي فهي رسالة حملتها على عاتقي ولابد أن أكملها لكم حتى يتضح لنا خبايا تلك السياسات المعادية لشعوبنا العربية والأسلامية.
    • الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:المســـــير

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      شكرا أخي الفاضل رياح النصر على التعقيب .. على فكرة أخي اسمك جميل جدا له دلالات جهادية مميزة.


      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      العفو أخي المسير ... وشكرا لك على لفتتك الكريمة حول امسي ، وفي الحقيقة إني لأشكر من اختار لي هذا الإسم لأشارك به بينكم

      وشكرا لك اخي المسير على هذه الوثائق التي تظهر لنا حقائق ومعلومات كانت خافية عنا ..

      ونحن ننتظرك
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      بدايةً أحب أن أحيّ أخي الكريم المسير على تألقه المستمر، وعلى مواضيعه المتميزة، والتي بكل صدق تثري الساحة السياسية فكرياً ونقاشياً. فبارك الله فيك، وجعل هذا العمل في ميزان حسناتك.

      نعم أخوتي الكرام هناك الكثير من الأوراق كشفت، وهناك الكثير من الحقائق عرفت. بالأمس القريب كانت سر، وكان من المحرّم الإفصاح عنها، أما اليوم فهي تُسّرب عن قصد وعن غير قصد، لأسباب ومأرب مختلفه.

      ولكن خلاصة ذلك هو العبرة، والإستفادة من دروس الماضي. ولكن هل من معتبر وهل من مستفيد.
      إن حال الأمة اليوم لا يوحي بذلك، وواقعها لا ينبئ بستيعابها الدرس، فهي ما زالت تمد يدها لمن قطعها، وتظهر ودها لمن كشر عن أنيابه.
      فإلى مدى هذا التخبط، والى متى هذا الضياع
    • [COLOR=blue]اليهود يهود على مر الزمن لا يكنون الا الحقد للاسلام والمسلمين فعلينا الحذر منهم ولا يكون ذللك الابتمسكنا با الشريعة الاسلامية ........... ونحن فى انتظار المزيد من المعلومات التى تفضح هولاء الاغبياء الغدرة اللخونة #h#h:eek: مع الشكر للاخوة الاعزاء وكاتب المقال ،،،،،،[/COLOR]
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      بداية أعتذر شديد الأعتذار عن التأخير الذي طرأ في طرح هذه الوثيقة أو أي تأخير سوف يطرأ مستقبلا في طرح الوثائق القادمة وذلك لأنشغالي ياأخوة الايمان بأمور عدة.

      أشكر كل الأخوة أو الأخوات الكرام الذين شاركونا الرد والتعقيب في هذا الموضوع وأبعث تحياتي لكل من: الأستاذة البلوشية، رياح النصر، الأستاذ البواشق ومالك الحزين.

      واليكم الوثيقة:

      وثيقة رقم 3048-4/10 ن 867
      برقية من السفير الأمريكي بنكني تاك الى وزير الخارجية.
      القاهرة: 30 ابريل 1948


      تلقينا مذكرة من الجامعة العربية بشأن الأماكن المقدسة وضرورة حمايتها من العمليات العسكرية التي تقوم بها القوات الصهيونية في فلسطين.
      وتقترح المذكرة حفاظا على هذه المقدسات من أي عدوان، التزام جميع الأطراف بوقف أي اشتباكات مسلحة داخل القدس. وقد بدأت الجامعة استعدادها لتمويل قوة دولية خاصة بحماية هذه الأماكن المقدسة.

      ..................
      ..................

      امضـــــــــــــاء
      بنكي تـــــــاك

      ولكن هل استجيب بالفعل لهذه الوثيقة؟؟، بالطبع لا وألف لا، فقد كانت الحكومة الأمريكية في حيرة شديدة، ثم أنها كانت تمارس قدرا كبيرا جدا من ضبط النفس أمام تجربة لم يتهيأ لها أحد.

      والله المستعان.
    • واحسرتي على بني الإسلام خطط ووثائق ومؤامرات وهم لاهون ...

      بل انهم واثقون حتى بثروتنا النفطية لن نستطيع الضغط عليهم ولو قليلا ...
      وعندما فعلها الأمير فيصل بن عبد العزيز أرسلوا له من يخلصهم منه ...وبعده لم يجرأ أحد منهم على فعل ما فعله ...كيف يفعلون الأن وقواعدهم تغزوا جزيرة العرب جزيرة الإسلام...بل استعانوا بهم على بعضهم واخوانهم في الدين في سبيل مصالح شخصية فانية ...وتركوا الشعوب تتشرد في متاهات الضياع والتفرقة ..فأي ذل هذا ؟؟ أي ذل !!

      تشكر أخي على الوثائق التي تكشف زيفهم ونحن في انتظار المزيد منها ...
      يالله اخوي شد الهمة ولا تتأخر ...
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      شكرا أخي صفح على هذا التعقيب الهادف وبارك الله فيك...فعلا أخي أن قواتهم استوطنت الخليج حتى أن كل دولة من الخليج تحوي من أجنادهم العدوانية الآلاف الآن، فتصور فقط أن الكويت فقط تحوي 16 ألف جندي، ناهيك عن مدرعاتهم والذخائر الهائله والقواعد التي تأخذ بالتوسع في كل دول الخليج ومع أن الكويت من اصغر دول الخليج الا أن القوات الأمريكيه حظيت بنصيب الأسد هناك...
      أن أملنا بالله كبير، وأملنا في هذه الأمة كبير أيضا، وشعوبنا والحمد لله واعية لكل مكائد العدو... فلينتظر هذا العدو أجله -وهو في أرضنا- عندما تثور الأمة، فأن نصر الله قادم..

      وهذه وثيقة أخرى، وأعتذر كالعادة عن الـتأخير..(هو بصراحة زين التأخير أحيانا عشان بس ماتملوا)

      وثيقة أمريكية برقم 1448-5/10 ن 867 وقد جاء فيها:

      "تلقت وزارة الخارجية في الساعة 5و45 بعد ظهر مايو 1948 رسالة من المستر كلارك كليفور المستشار الخاص للرئيس ترومان جاء فيها:

      "ان الرئيس عرف أن دولة يهودية باسم "اسرائيل" سوف يعلن قيامها في فلسطين في الساعة السادسة بعد ظهر اليوم (أي بعد ربع ساعة من رسالة كليفورد).
      ان الرئيس طلب مني اخطار الوفد في الأمم المتحدة باعلان اعتراف الولايات المتحدة فور اعلان قيامها".

      وقد اضاف كليفورد في رسالة الرئيس الى وزارة الخارجية، وقد تلقاها الوزير المفوض دين راسك (أصبح بعد ذلك وزيرا للخارجية مع الرئيس كنيدي):

      "هذا مايرغب الرئيس في عمله، وقد أخطرتكم به" ".

      أنه تآمر، واستهان بشعب فلسطين، وعدم وضع له اي اعتبار كشعب في دولة حرة..وكأنهم يعلنون دولتهم تلك في أرض خلاء ..
      وهذا ليس بغريب على أمريكا، وانما الفرج، فكم كان يؤرقها وجود هؤلاء اليهود في منطقتها، وسيطرتهم على الاقتصاد هناك، أو كانت تظن أنها سوف تتخلص منهم، ياله من حلم زائف.. اليهود مازالوا يسيطرون على اقتصاد أمريكا وفوق كل ذلك لهم الكلمة الأولى في الكونجرس ووزارة الخارجية، وهم حتى يمولون انتخابات الرئاسة، فلا يستطيع الحاكم القائم الذي بفضلهم وصل الى الرئاسة الا أن يقدم مصلحتهم وان كان هناك ضرر على مصلحة شعبه خوفا من بطشهم.. وبالمقابل اسرائيل لا تضع في الاعتبار الا مصلحتها وتضرب بقرارات مجلس الأمم المتحدة عرض الحائط موقنة أنه ليس هناك من يستطيع أن يعترض او يحتج..فهاهي اسرئيل تصدر الى الصين معدات حربية صناعة أمريكيه وتخالف بذلك اتفاقيتها مع أمريكا بعدم اعادة تصنيع هذه المعدات وعدم اطلاع اي دولة أخرى على أسرار تصميم تلك الصناعات الحربية، وبهذا تقوم الصين بالتعرف على أسرار تلك الصناعات الخطيرة وتقوم بتطويرها لصالحها وصالح اسرائيل، ومع أن أمريكا حذرت اسرائيل من هذا التصرف الا أن الأخيرة ضربت باعتراضات أمريكا عرض الحائط، وأمريكا لم تقوى على فعل شيء لمنعها، وخوف أمريكا هذا يأتي من خوفها أن تعتدي الصين على حليفتها تايوان..
      وبهذا نوقن جميعا كيف أن امريكا لن تستطيع أن تكون الا مع اسرائيل وحتى ان كان على حساب مصالحها.
    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      أخانا المسير شكرا لك إذ ابديت لنا امورا لم نكن على علم بها وكانت خافية على الجميع

      وإسرائيل اصبح تبجحها عيانا وظاهرا للملئ

      وما يحز في النفس أن يتعامى الجميع بمن فيهم المسؤولون في الدول الإسلامية

      والأحداث الراهنة تبرهن على ذلك

      فمتى ننتبه من غفلتنا متى ؟؟؟؟
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      شكرا أخي الربيع على المشاركة وعلى متابعتك للحلقات

      وان كنت تريد جوابا على سؤالك هذا:
      فمتى ننتبه من غفلتنا متى ؟؟؟؟

      فأظن أننا لن ننتبه من غفلتنا أو نستيقظ من سباتنا مالم نمتلك الارادة بعد الايمان، وهما أمران لا يتحققان الا اذا وجدت النيه الصادقة والعزيمة في نيلهما...

      واليكم أخوة الايمان وثيقة أخرى توضح لنا مكائد بني صهيون:

      "برقية رقم 448/1ب ب 501
      (سري وعاجل)

      شخصي للرئيس ولوزير الخارجية..
      عندما كان نوكس (نائب وزير الدفاع الأمريكي الذي أرسل على عجل الى تل أبيب لتقدير الموقف) هنا التقينا بالقيادة الاسرائيلية مجتمعة، وكان شاغلهم هو مستقبل النقب واحتمال ضمه الى الأردن، وكان رأيهم كما يلي:

      1-ان الولايات المتحدة لها من اسرائيل صديق ثابت وقوي، وهو صديق ينمتي الى الغرب سياسيا وثقافيا، وقد ساعدته الولايات المتحدة، وبالتالي فان هذا الصديق الذي يشعر بالعرفان للتأييد الأمريكي سوف يكون في المستقبل استثمارا ناجحا.

      2- ان الدول العربية ضعيفة كلها ثم هي متأرجحه في سياستها. وصداقتها للغرب وللولايات المتحدة يصعب ايجاد دليل عليها. واذا كان هناك دليل هو موقف العرب أثناء الحرب العالمية الثانية، وهو موقف لم يكن مواليا للغرب.

      3- ان الولايات المتحدة لا ينبغي لها أن تؤيد أي سياسة من شأنها أن تعطي النقب الى الأردن. واذا تورطت الولايات المتحدة في مثل هذه السياسة فانها لن تكسب رضاء العرب عنها، ولكنها سوف تؤثر على قوة اسرائيل وتجعل منها دولة صغيرة محشورة تشعر بالمرارة تجاه الولايات المتحدة. "

      وما يجب ايضاحه هنا ان اسرائيل كانت تعلم أن الأردن باستطاعتها ضم النقب بقرار دولي وهو أمر محتمل ولكن المشكلة كانت في وجود الجيش المصري هناك لذا كان عليها مواجهة الجيش أولا، وبناء على هذا فقد أخذت القوات الاسرائيلة بتركيز مجهودها العسكري هناك على النقب بهدف احتلاله واخراج الجيش المصري منه.
    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      أهلا بك مجددا أخي المسير لتكمل لنا تلك الوثائق المشؤومة والتي تزيد من عار العرب وقبح أعداء الإسلام


      هم خططوا وحاكوا الدسائس

      وتآزر باطلهم ضد الإسلام واهله
      وهذه سياستهم أبدا ما بقوا

      وإني لأتساءل اليوم : هل كان العرب يجهلون هذه الأمور ؟؟
      وإن كانوا لا يعلمون بتفاصيل الأحداث ومخفيات المؤامرات هل كانوا لا يعرفون تلك الحقوئق وتلك التوجهات ؟؟؟
    • شكرا لك اخي المسير على التواصل
      ولا اعتقد ان العرب او الحكام كانوا يجهلون عن هذه الحقائق وخصوصا هذه الايام ...انهم يتجاهلون امام هذه المرئى او الحقيقة التي تكشف الاعداء..........
      لان الكل يعرف مبتغى هؤلاء الاعداء واصلهم ونيتهم الدنيئة ...قبحهم الله
    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      مرحبا بك شيخنا وأستاذنا الطوفان، وأهلا باستاذتنا الكريمة البلوشية، أشكرك أستاذي على التواصل معنا في هذه الحلقات، أما أستفهامك بأن هل كان حقا العرب لا يعلمون بمخططات هؤلاء الأعداء؟؟، فكما قالت استاذتنا البلوشية لا نعتقد انهم جاهلون بكل هذه المخططات، بل على الأرجح يتجاهلون لدفع تهمة العجز عنهم أن أبدوا معرفتهم بكل تلك المخططات والدسائس.


      واليكم وثيقة أخرى مع اعتذاري على التأخير (كالعادة):وثيقة رقم 2373/10ن 867

      مذكرة من أدلوف بيرل (مساعد وزير الخارجية الأمريكي)

      التاريخ: 28 يناير 1944

      عزيزي الوزير: أرفق لكم هذه المذكرة نص مشروع القرارين رقمي 418 و419 المعروضين على مجلس الشيوخ ومجلس النواب، وهما بنفس الصيغة:

      "الكونجرس قرر:
      الطلب الى حكومة الولايات المتحدة بأن تبذل كل مساعيها الحميدة وأن تقوم بكافة الخطوات الضرورية لفتح أبواب هجرة اليهود الى فلسطين، وأن يكون لهم الحق في استعمار هذه البلاد وانشاء دولة يهودية حرة ديمقراطية فيها."

      ان زعيم الأغلبية في مجلس النواب جون ماكورمك وكذلك زعيم الأقلية جوزيف مارتن في نفس المجلس اتصلا بي تلفونيا وأبلغاني بهذا المشروع، وطلبا تقديمه لك.


      أخوة الايمان: لا يجب أن يسقط علينا الايمان بان الكونجرس خاضع لقوى الضغط اليهوديه، فأي قرر منه لن يكون الا في صالح اليهود واسرائيل، وهذا ماثبته لنا التاريخ ويثبته الواقع أيضا...ولكن لا اعتقد أن هذه السياسة ستسمر بلا تغيير، اذ أن هذه السياسة قد اثارت واسخطت الرأي العام والكثيرين من مسؤليين القيادة الأمريكية، لأنه وكما ذكرنا سابقا، أن الكونجرس بسبب خضوعه لقوى الضغط اليهوديه فانه لا يرى مصلحة الشعب الأمريكي قبل مصلحة اسرائيل، ومثل هذه السياسة لابد لها من انتقاض وسخط ينتهي بها الى اجبارها على التغيير الى الأفضل أو الزوال والانهيار.
    • الأخ المسير .... شكرا لك .
      شكراً لك المشاركين ...
      ولكن لي تعقيب بسيط ، أنتم تتكلمون عن الغرب ومعاداة الغرب ، بأفواه مفتوحة .. ولكن ماذا عن اتفاقيات كامب ديفد .. ماذا عن العوان الثلاثي .. والعدوان الثنائي الجديد على العراق .. ماذا عن اتفاقية اوسلو .. المزعومة .. ماهي نظرة العرب حولها .. ولماذا هم مختلفون ..!!!
      ثم لماذا طرحت لنا الوثائق دون أن تأتي لنا بتقيم او رد فعل العرب . إزاء هذه التطورات الأخيرة ، وهل هذه الوثائق لها وضعية مقاربة مع وضعية هذه الوثائق وسريتها ..!!!!!!!
      ارجوا إعادة النظر وإعطاء العقل العربي مزيد من الطرح في هذا العدوان .. وبالتالي وكما ارى .. وإن كنت أتمنى أن تكثفوا حملتكم / إن جاز لي ذلك / على هذا العوان الغاتشم الجديد على الأمة وتناقشوا بمصداقية .. إن كانت لديكم ميول ثقافية او سسيولوجية او سسيوسياسية في هذا الأطار .. مع وضع بُنيات تساعدنا على الحوار .. مع الأختلاف المطلوب .
      وفقكم الله لخدمة صالح الأمة العربية .
    • شكراً أخي المسير على هذه الحلقات القّيمة التي تفضلت بطرحها، والتي تكشف لنا بصدق الكثير والكثير من الخفايا والأسرار والمؤامرات التي حِيكت وتحاك تجاه هذه الأمة.

      جزاك الله أخي الكريم خير الجزاء وجعل ذلك في ميزان حسناتك