دمووووع غالية!!

    • دمووووع غالية!!

      عندما كنا صغارا .. كنا نبكي بصوت عال لأي سبب مهما كان صغير وتافه..
      ياما بكينا لأن لعبتنا انكسرت أو لأن أصحابنا ضربونا .. أو لأنا لم نحصل على الحلوى ..
      بكينا عندما كنا نشعر بالألم مهما كان بسيطا فقط لنرى الآخرين يهتمون بنا أكثر…


      كبرنا وزادت همومنا …
      لم يعد الجوع أو الألم وحدهما ما يبكياننا ..!!!
      أصبحت هناك أمور كثيرة جدا تبكينا ..

      ولكن!!

      لم نعد نستطيع البكاء كلما شعرنا بأننا نريد أن نبكي..!!؟
      لم نعد نتخلى عن دموعنا بتلك البساطة ،، وكأنها كنز ثمين نحفظه في عيوننا ولانريد لأحد أن يشاركنا فيه!!

      ترى لماذا؟؟!!
      لماذا أصبحت الدموع غالية الثمن ؟؟

      غالية علينا فقط ..!!
      ولكنها في نظر غيرنا هي رخيصة جدا ولا يجدر الاهتمام بها !!!

      أليس هو عالم المتناقضات .. عالم البشر؟؟؟؟؟!!!

      سؤال حيرني وبالتأكيد يحيركم جميعا أيها البشر...!!
    • حينما كنا صغار كنا نلهو مع الدنيا ونسابق الفراشات ونحمل أفراحنا على أكتافنا ونسير بإتجاه أو عكس الريح دون أن نبالي ، واليوم دارت رحى الأيام حتى طحنتنا وما عدنا كما كنا .. الإبتسامة ماتت ، والضحكة صادرتها مسافات الحزن الشاسعة في أعماق قلوبنا ، والصباح ما عاد يأتي بطيوره بل كل الرطوبة الخانقة تخيم على فضاءه ونحن مهمون دائماً ، نحمل وزر الدنيا فوق وزرنا ونسير بإتجاه الهوة ، بل وكأننا نتدحرج بالألم بإتجاه نار مستعرة .. هكذا اليوم نحن .

      ( ليتني ما زلت طفل في المهد

      ساهي لاهي عن الهم وبلاه

      أنا بين الناس إكمالة عدد

      وإلا أنا بالروح فارقت الحياه ) أغنية لطلال مداح .

      بنت عمان // أشكر تواجدك الجميل .
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: shadow(color=indigo,direction=135) glow(color=purple,strength=5);']
      عزيزتي بنت عمان ...
      لان الدمعة حائرة في أعيننا وقلوبنا ... لا تعرف هل تبكي بهذا الموقف أم لا...
      وعندما تسيل تسيل بحرقه فقط لتخفف ..
      مافي القلب من حيرة وحسرة ...
      تحياتي ...
      [/CELL][/TABLE]
    • شكرا لردك العمييييق أخي وجدانيات ...

      ولكن مع كوننا سعدنا كثيرا عندما كنا صغارا...

      فلن يفيدنا أن نرجع أطفالا صغارا نبكي وقتما نشاء..!!!!

      لأن الدنيا خلاص علمتنا من قسوتها وخلاص عرفنا السر في أن الكبار لا يبكون كثيرا مع أنهم يحملون مصائب كثيرة بين حناياهم !!!!


      أمل الحياة....

      حيرة الدموع في أن تخرج من قفصها أم تبقى فيه،،
      جعلتها ثمينة جدا عند من يقدرون قيمة الأشياء النفيسة...!!!
    • سيدتي ..بنت عمان
      اشكرك على هذه الكلمات الجميله .. وتبقى الدموع بشتى سبل انسيابها هي الشئي الوحيد الذي يمكن ان يعبر عنه الشخص بمختلف الاسباب .. لذلك يصعب من الرجل ان يذرف الدموع .. ولا ننكر في صغرنا قد ذرفناها تكراراً ولأضعف الاسباب .. اكرر شكري اليك ..