الام التى قالت للفتاه : لا

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الام التى قالت للفتاه : لا

      صدفه 00 كان لقاءهما 00 كان اجتماعهما 00
      في محل بائع الزهور 00
      هي 00
      تعشقه 00 ترى قربه سعادتها المفقوده 00
      تتبادل معه رسائل الغرام 00
      هو 00
      يكتب لها اروع القصائد 00
      يهديها التحف الاغلى 00
      عندما قررا الاقتران 00
      قالت الام : لا !!!!!!
      تتوسل اليها 00 تترجاها |t
      امي 00
      لا تقتلي الافراح في نبض الفؤاد 00 :eek:
      لم يبقى الا نبضه 00
      اشعلت دمعى 00 اروقت 00
      بين الحنايا ومضه 00
      لا تطفيئيها 00 امي 00
      انت امي على عيني 00
      لا تكوني رغم انفي 00
      امي 00
      باركيني 00 جهزيني للعرس الابيض 00
      تترجها كطفله 00
      امي 00
      صديقاتي اصبح عندهن اطفال 00
      وانا 00
      لا اطفال لي 00
      امي 00
      اني اذهب الى 00
      السينما وحدي 00
      والى 00
      الشاطئ وحدي 00
      كم اتحسر عند رؤيه الاعراس 00
      واتسائل 00
      متى 00 متى 00 متى 00 ؟؟؟
      يكون عرسي 00
      هي 00 الام 00
      نعم جهزة ابنتها بالثوب الابيض 00
      بالكفن الابيض 00
      بعد صرخه وداع 00 وألم 00 وندم 00
      جهزتها نعم 00
      بالثوب الابيض 00 الى مثوها الاخير 00
      حيث لا سلطه 00
      ولا ام تتحكم 00
      :sad
    • مرحبا بك أختي الكريمة //
      العيون الدامعه ...
      بساحتك ويسعدنا التواصل الدائم ...
      الام برغم عدم تفهمها لأبنتها تبقى أم مهما حدث من أمور مخالفة لكليهما ...يجب أحترامها وتقبل أعذارها
      التفهم والمصارحة والصبر الدائم ربما يعطي نتائج أفضل ...
      موضوع جميل ونسمع الكثير من بنات جنسنا الشكوى من عدم تفهم الام وتسلطها الدائم أو بالاصح فرض رأيها
      على أبنتها حتى بالأمور الشخصية لها ...فماهو الحل الامثل ؟؟ أتباع سياسة معينه وكيفية أقناع الام بطرق تناسب تفكيرها ووعيها ....عسى يكون هنالك تجاوب يرضي الجميع والام مهما تصرفت فتأكدي خوفها هو ما يحركها ويحرك مشاعرها ....
      تحية طيبة ... والشكر موصول لك ...وفقك الله تعالى ...
    • العيون الدامعة ///

      هي الرغبات المتضادة في الحياة والتيارات المعاكسة للفكر عادة ما تولد من رحم الإختلافات حينها فقط يكون طلب الموت أمر سهل ودعاء مشروع .

      حقاً لقد أبدع قلمك في وصف هذا النص سواء من حيث الفكرة أو من حيث المعنى وتلك هي النهاية حزينة وموت صامت برداء أبيض ينام تحت التراب .

      مرحباً بك من جديد .
    • مرحبااا العيون الدامعه 00
      موضوع رائع 00 ليس البنات هن الضحيه ولكن ايضا الشباب 00


      عندما كنا صغار 00
      لم نكن نحتاج الوقت الطويل لننام 00
      لينام الطفل 00
      يمسك اطراف اصابعه 00
      يتوسدها 00
      كجنين في رحم الارض 00
      وينام 00
      ام الان 00
      لينام العاشق 00
      تتجول في خاطره الاوهام 00
      تتوزع في جسده الظلماء 00
      يتذكر كل قصصه الغراميه الفاشله 00
      تجرى في نفسه 00
      مسحه حزن 00 يكتمها 00
      وينـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــام 00
      لئن كان لدي القدرة على اجتذابك فلم يعد لدي القدرة على الاحتفاظ بك