فلسطين وإسرائيل: عالمان منفصلان

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • فلسطين وإسرائيل: عالمان منفصلان

      كايلي موريس مراسلة البي بي سي في القدس كتبت هذه
      الكلمات من خلال عملها :

      لا أعرف إن كان تعبير صدمة حضارية هو التعبير الصحيح حين تكون العوالم المتصادمة التي تمنحك الإحساس بانعدام الوزن على بعد ساعة واحدة عن بعضها.

      لكن هذا ما أحسسته حين تركت مدينة غزة في الأراضي الفلسطينية، حيث مقر عملي، لأقضي أسبوعين في مكتب بي بي سي في القدس الغربية داخل إسرائيل نفسها.

      انتقلت من مكان تجعلني فيه أصوات طائرات إف 16 عصبية، إلى مكان تجعلني فيه أصوات نفس الطائرات أشعر بالأمان بطريقة غريبة.

      اليوم الذي تركت فيه غزة كانت الطائرات إف 16 الإسرائيلية تقصف المدينة على مدار اليوم، وكان ذلك بعد فترة وجيزة من اغتيال وزير السياحة الإسرائيلي بيد متشددين فلسطينيين، مما جعل الفلسطينيين يتوقعون انتقاما.

      طائرات منخفضة

      وطارت الطائرات على ارتفاع منخفض لدرجة أن الأطفال في ساحة المدرسة القريبة من مسكني المرتفع كانوا يصرخون، وكانت نوافذ مسكني ترتطم بقوة بفعل أزيز الطائرات
      وبعد أيام سمعت نفس الصوت مما جعلني أطمئن، فقد كنت في إسرائيل وأعلم أن هذه الطائرات موجودة لحمايتي.

      لقد كان شيئا أشبه بتلك الصور السحرية التي تنظر إليها فترى شيئا ثم تعيد النظر فترى شيئا آخر تماما.

      لقد كان شعورا لا يوصف أن أغادر غزة. ينتابني دائما شعور بالذنب بسبب ذلك، فكل الآخرين محاصرون بسبب إغلاق المناطق. فقط أنا وأفراد بعثات الإغاثة والبعثات الدبلوماسية، الذين يحملون جوازات سفر أجنبية.


      عالم أول

      تنقلك إلى الجانب الفلسطيني من الحدود سيارة مرسيدس صفراء قديمة تنفث دخانا كثيفا وبها أغاني عربية. ثم تنتقل في الجز الإسرائيلي من الحدود إلى سيارة فيات حديثة تعمل بالبنزين الخالي من الرصاص وتسير على طرق إسرائيل الممهدة وتنبعث منها أغاني عبرية وأوروبية حديثة.


      وزاد الأمر سوءا أنني كنت ذاهبة إلى القدس أو أورشليم. أصدقاء فلسطينيون أوقفوني ليبلغوني كم طالت المدة منذ أن صلوا في المسجد الأقصى آخر مرة، ومنذ أن رأوا أخواتهم في القدس الشرقية آخر مرة، وكيف يشتاقون إلى أصدقائهم في رام الله.

      عملت في القدس، فشعرت كأنني في باريس أو لندن. الكهرباء موجودة دائما، المكاتب مجهزة بطريقة جيدة، آلات صنع قهوة إيطالية، والذهاب لتناول المشروبات بعد العمل. تماما كما في الغرب، والعالم الأول.

      قص شعر

      وأول تجاربي في المدينة كانت في محل لقص الشعر تبادلت فيه أطراف الحديث مع يهودية أمريكية تستعد لمناسبة



      سألتني "ماذا تعملين."

      قلت إني صحفية في بي بي سي

      أين مقر عملك؟

      - في غزة.


      - قالوا لي إنه لا قانون في غزة، كيف تستطيعين الحياة هناك؟ هذا خطر. العرب قد يطعنونك في ظهرك دون توقع منك. إنهم كسالى، ولا يحبون النساء.

      ورغم أنني أعلم أن قصة الشعر تلك سوف تكلفني كثيرا ولا أريد أن أخربها، لكنني قلت لها إن هناك دورا للقانون، وأحيانا دورا مبالغا فيه. وغزة خطيرة، لكن في أغلب الأحوال بسبب الاقتحامات الإسرائيلية والقصف.

      وأصدقائي الفلسطينيون لا يبالون بالسكاكين، ولديهم قدر كبير من الطاقة، ويبدون تماما مثلي سوى أنني امرأة.

      انقسام موسيقي

      قد يبدو ذلك بلا أهمية، لكن العنصرية والشك حتى على هذا المستوى يتجمع لبناء جدار الخصومة الذي يفصل بين العالمين.

      بالطبع هناك أفعال عنف متطرفة، وخلافات سياسية جذرية، وخلافات ثقافية، لكن إذا كان كل إسرائيلي مستعدا للعن الفلسطينيين، والعكس بالعكس، فلن يكون هناك نيات طيبة لبناء سلام حقيقي.

      وبعد أن قصصت شعري، لم يكن معي من العملة الإسرائيلية إلا ما يكفي لشراء اسطوانة موسيقية لصديق. وذهبت إلى متجر لبيع الاسطوانات الموسيقية لكنني لم أجد حتى مكانا مخصصا للاغاني العربية.

      والاسطوانات العربية القليلة الموجودة في المتجر موجودة في قسم مخصص للموسيقى العالمية في مؤخرة المتجر
    • تشكر اخي عاشق عمان على هذا الموضوع الجيد
      و مواضيعك الدائمه و الممتازه
      و تعليقي على هذا الموضوع
      ان لو استمر الحال المزرٍ و السيء على الفلسطينيين
      مع العلم ان دوام الحال من المحال سيعيش الفلسطينيين
      في محميات ختصه لهم مثل ما يحدث للهنود الحمر في
      امريكا حيث ان لهم محميات خاصه و في بعضها
      لا يسمح للهندي ان يخرج منها
      و لكن هذا الحال اذا قبل الفلسطيينين بالسلام
      و
      حياااااااااااااااااا الله ااااااااااااااكم
    • العفو اخي
      بس في نقاش مع بعض الاخوه
      حول الدولة الفلسطينيه
      انا من رأيي عدم قيام دوله فلسطينيه
      مع وجود دوله اقوى منها و هي اسرائيل
      لان الدولة الفلسطينيه ستكون حامي اسرائيل من الفلسطينين الجهاديين
      و الدليل ان عندما حدثت الانفجارات يوم امس و اول امس
      قامت السلطة الفلسطينيه بحملة اعتقالات و تسليم المعتقلين لإسرائيل
      للتحقيق معهم
      انظروا لهذه الحال التعسه
      اللهم ينصر اخواننا الفلسطينين على اعدائهم اليهود و انصر سائر المسلمين
      في شتى بقاع الارض على اعدائهم و اعداء الدين و المسلمين
      و
      حياااااااااااااااااااااا الله ااااااااااااااااااااكم