كلام من الخاطر

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • كلام من الخاطر

      يلتبسك الانفعال ليس من هم السنين
      ولا من نزيف الليالي او اغماءة الطريق
      ليس من غمغمة النعاس او انعكاس الاحلام
      ولا من صراخ الابواق وثرثرة النشاز
      فهذه جميعا قد تعثر على المضادات لها
      انما كيف تنأى عن الانفعال طالما ان سحنتك هي العلة ؟
      نعم ... سحنتك هذه السمراء او البرونزية كيف تهرب منها ؟
      حين تمر بالعواصم الكبيرة
      تفاجأ بان هنالك من يتهامسون وهم
      ينظرون اليك خلسة ! ...
      قد لاتعير الامر اهمية .. او هكذا
      تبدوا امامهم على الاقل .. انما في
      دخيلتك يختلف الواقع تماما ...
      (2)

      تتداعى الى الذاكرة طفلة المخيمات
      التي ارتمت لالتقاط كسرة خبز قذفتها الرياح
      فاذا بأحد "المغاوير" ابطال الحصار اللاانساني لايخطئ الهدف ..
      فريديها قتيلة .. قبل ان تزدرد كسرة الخبز الجافة فيطلق عدة عيارات
      نارية لهذا الانتصار !!

      (3)

      تتذكر الجماعات الموالية لبعض الحكومات
      البعيدة عن الاسلام تمارس الاختطاف وقتل الابرياء
      لتحرير الارض المغتصبة فسحقا للقساة ..
      ولنغرس الابتسامة على وجوه الاطفال في كل مكان
      وما دمنا نتحدث عن الرعب في عالمنا
      فلا بأس ان نستعرض هذه الحادثة وهي تحكي الوجه الاخر من المعادلة ..
      احدهم جاءني يقول : اتدري
      انني اعيش المأساة في منزلي ؟
      قلت كيف لاسمح الله ؟
      استطرد باختصار شديد احد
      اللصوص سطا على منزلنا فاستطاع ان يستولي
      على كمية من الذهب والمجوهرات الخاصة بزوجتي ..
      اجبت – هذا ما يحدث في كل مكان فما الغرابة ؟
      اضاف – اللص لم يستطع ان يستولي على كل ما رأته عيناه لانه
      سمع صوتا اخافه .. فلاذ بالفرار ..
      قلت – الحظ لعب دوره .. احمد الله
      انه لم يفز بكل ما تملكون من ذهب ...
      صاح .. ليته فعل .. لكان اراحني
      سالته – اوضح فلست افهم
      اجاب – زوجتي هربت من المنزل ... لانها تتوقع عودة اللص

      (4)

      عند تقرأ عن صدور كتاب ما في أي بلد عربي
      فلن تجد مشكلة في اقتنائه .. لا اقول فور صدوره
      انما بعد فترة معقولة ..
      ولكن المشكلة من اين تجد الكتاب العماني ؟
      منذ اكثر عشرين سنة لم نتقدم خطوة واحدة
      في سبيل تذليل انتشار الكتاب العماني ليس في العالم العربي فحسب
      وانما داخل مكتباتنا المحلية .. وهذا يفسر
      التساؤل لماذا ادبنا غير معروف في
      معظم اقطار الوطن العربي

      (5)

      سالني اكثر من صديق .. ماهو
      موقفك من المعارك الادبية التي تثار
      هذه الايام على الساحة الثقافية ؟
      - قلت اتذكر الحكمة القائلة ..
      - ما ينفع .. يبقى على الارض اما الزبد.. فيذهب جفاء ..
    • مقتطفات أو خماسيات :)

      ماذا أسميها ... كلام بجد يحمل في مكنونه الكثير الكثير ...

      فمن ذا الذي يبحر في على شواطئه قليلا فيفه معانيه :) :( :)

      بالتوفيق أخي العزيز جيفر ... ويا هلابك

      (اسلوب يستحق التصفيق عليه):)
    • أخي العزيز .. جيفر .. تحياتي لك ومودتي .. ومرحبا بك اينما تحل ... ويطيب لك المكان ...

      أخي العزيز .... صاحب القلم الواقعي ... صاحب القلم . الغداق واقعيا وصدقا ... وبلسما للعقول ليثريها .. صرحا وابداعا

      أخي العزيز .. بلا شك تلك أشياء تحمل فيها السطور اشد التعابير .. ولكن .. لنجعل من انفسنا .. طريقا اليها ...

      لا لنقرأها ونصمت .... البركان عندما يجتاج به الحمم يثور .. عكسنا ..

      كما سردت حول الكتب ...

      لأننا وبكل بروده . نقبل بالأمر .. ونتحاشى الحركه ..

      همسه قلمك .. كانت ولا زالت .. سطور مفعمه بالروح والمصداقيه .. والواقعيه .. لذلك أطلق عليه القلم الواقعي .. البحت ... لانه بعيدا عن امور الأحلام

      تحياتي ومودتي

      بريماااااااااوي
    • اعذرني اخي لان موضوعك شدني اكثر من عنوانه ... انا جاهل كالاخرين تعودت ان اهتم بالعنوان اكثر من صلب الموضوع ، احدهم سرق اوراقي فاضطررت ان استعير قلما وعلى قطعة كرتون ادون ملاحظاتي...
      سالتني اين اختفى الادب العماني .؟
      غريب مثلك ان ينسى رحلة الحج الطويلة والشاقة في ايام الماضي الصعب ....
      انت مثلي لم تعاصره لكنني علمت من ابي انه لم ينتظر احد ان ياتي اليه بالكعبه ، بل ذهب مع رفاقه بحمار يتثاقل مشيا وجملا يسخر من الحمار الى ان وصلوا في اكثر من شهر وبعد الحج عادوا ... الصحرا ، حرارة الشمس ، العطش والجوع صقيع البرد وانصهار الشمس في الصيف لم يثنهم عن الذهاب في العام التالي ...
      فما اقواهم ....
      اين جريدتك يا بني؟؟؟؟
      هل قرات الخبر؟
      هو ليس طازج كما تعتقد فقد مر عليه يومان قبل ان يصلك !!!!!
      كتابا اخي ينتظرون الاعلام لياتيهم ....
      واعلامنا ينتظر ان يقرا اسماؤهم في الجرائد الاجنبية الغير محليه حتى يعرفهم ...
      اذن هل سيصلون؟؟؟
      *********
      اعجبني ذلك المغوار لانه اختصر حياة الطفل ... كان الطفل يبتسم ، ولان المغوار قاسي كثيرا الحياة وهو رجل اذن لا يريد ان يتعرض الطفل الى دموع الرجال ...
      لله در العرب ... هذا يسمونه الحصاد في زمن الجفاف
      *********
      حاولت ان اتخيل الموقف ماذا يحث لبدوي مثلي وهو يمر على العواصم الكبرى !!!!
      في لندن كان الناس مشغولين ... قلة من اعارني اهتمام
      ولم استطع الذهاب الى نيويورك وواشنطن لانني عربي مسلم
      وفي طوكيو وانا امشي امسكني مجموعة من الناس وقاموا يدققون فيّ... ولكن فجاة صرخ شخص وقال اتركوه فهو عربي!!
      ادهشني الموقف وافتخرت انني عربي فهم يحترموننا ويحبوننا ....
      بقيت امشي وانا رافع الراس الى ان همس لي شخص اخر في القطار وقال: اتدري لماذا تركوك بعد ان عرفوا انك عربي؟
      قلت : لا ، قال اولئك العلماء كانوا يريدوا ان يقيسوا مستوى الذكاء وعندما عرفوا انك عربي وفروا المشوار ...
      الحمدلله ....
      ===========
      تسلم يا جيفر ..... وشكرا لقلمك
    • بالتوفيق اخي جيفر ..
      كلام جميل وشعر نثري مُسترسل .
      لن تستقيم الحياة إن لمْ يستقم عليها الانسان .!
      لن يُحبّ الله أحداً إلا إذا أحبّ الانسان غيره بصدق ..!!
      الحُبّ الحقيقي تتدفّق عاطفته كما يتدفّق الماء من أعلى قِمّة.!

    • روائع
      شواهد ... مشاهد..!
      لقطات....! لحوادث
      عصرنا البالية......!
      .
      أما ان الصدر أصغر ان يستوعب ذلك...!
      تـأخذنا الفينة والفينة الاخرى
      تاتي بنا...!
      .
      ريااااح... الزمن...!
      .
      تقلب أكفاف المشاهد فتسخر...!
      من نفس بشرية
      انحطت إلى الحضيض..!
      .
      خطوط من رماد....! تعدت الانقاض
      .
      راقت لي كتاباتك أخي
      جيفر
      تحياتي لك
      دمتم بخير
      كان تبغي..., الكلام اللــــ،ـي عليه كلام...!ْ صك قلبك ...ُعن قلوب العــــ،ـرب واستريح..#$ْ مر بعيون خلق اللـــــــ،ـه مرور...؟ الكرام...#ْ مايضرك ملام ولا يسرــ،ـك مديح...!#ْ