الاب ينسى...أحيانا

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الاب ينسى...أحيانا

      عندما يركض الطفل الى والده مستقبله بابتسابه وفرحه عامره برجعة والده من العمل..الاب مهموم ومثقل بالمشاكل..فيتلقى الابن تكشيره وانزعاج من والده
      عندما يلعب ويملي نفسه بالتراب ويعيش طفولته باوسعها..يسمع زجرة وصوت جهوري ينهره ويطلب منه التوقف .. وتمسكه يد الاب بعنف وتدخله البيت...يحدث هذا امام اصحابه
      يكون الاب مستمتع بقراءة الجريده..ويلح هذا الطفل بسؤال فزجره مرة اخرى ..تزوق عيني الطفل ويلتمس السكوت

      الم تسال نفسك يا اب يا والد..ان هذا الطفل ليس بمستوى سنك..ان قلبه الكبير المحب يبتسم طوال الوقت تارة يبكي وفي نفس اللحظه يضحك...طفل...يعيش ايامه الحلوه...تنسى انه ليس بمستوى عقلك وتفكيرك ..يزن الامور بقدر حجم عقله..وكبر قلبه..لماذا التوبيخ طوال الوقت..لماذا تنسى انه لم ينمو بعد..انتظر عليه وسترى الرجل ..الذي كان طفلا..اصبح صديقك..وليس ابنك


      فلا تنسى..ارجوك
    • موضوع جميل اختي بحرينيه

      علي الوالدين معا ان ينظروا بعين الحلم لاطفالهم و ان يروا الامور من وجهه نظر ابنائهم قبل ان يحكموا عليها و دائما يقسوا لهم الامور علي حسب سنهم حتي يستطيعوا ان يفهموهم و لا تتشكل فجوه بين الاجيال التي تؤدي الي خلق المشكلات $$f
    • موضوع رائع

      صباح الخير..
      أختي بحرينية...بصراحة موضوع جميل جدا....
      وكما عودتينا دائما ...موضوع حساس وبحاجة للنقاش الأسري ...

      أعذريني لأني نقلت الموضوع لساحة الأسرة...ولكني أعتقد أن الموضع يخص الأسرة بكل أفرادها...

      تعليقي على الموضوع...

      صحيح أن الأب ربما ينسى وربما يتناسى كيف يتعامل مع طفله الصغير الذي ينظر اليه على أنه أجمل هديه...
      ولكنه بحاجة لمن يذكره باستمرار..وهنا أوجه رسالة أخرى للأم أن تساعد الأب لكي يتذكر دائما أن طفله بحاجة اليه وأنه لم يحن الوقت بعد للصراخ عليه كما هو الحال الذي يعني منه معظم أطفال العرب على وجه التحديد..


      وربما يمكننا في هذا المقام أن نسأل أنفسنا...لماذا الأب العربي عصبي لهذه الدرجة....بل أحيانا كثيرة حتى الأم عصبية على أطفالها
    • قوس قزح...بنت عمان اشكركم
      فعلا مثل نا قلتي قوس قزح ان الوالدين يحدثون فجوه كبيره بينهم وبين ابنائهم..وليس بطويلين البال على الطفل ..الطفل في هذه المرحله يحتاج الى اجوبه كثيره على اسئلته الكثيره والتي يعجز اغلبنا الرد عليها...الطفل ساحه بيضاء يجب ات ترتب فيها الافكار وتملئ بكل ما هو صح ونقي..هي الفرصه الوحيده التي تكون جيل عاقل طبيعي رزين مفكر وبناء
      اذا انا لا اسمع لطفلي ولا استحمل تحركاته السريعه وجنونه بالبيت فمن اذن يتحمل..
      اذا طلب ان نجلس معه ونحكي له قصه فالنتحمل كثرة سئالاته...يريد ان يفهم
      يجب ان يكثر الاب والام من احتضانه بين ذراعيهم..فهذا ينعكس عليه في المستقبل ،فالاحساس بالامان يستمر معه حتى في تعامله مع الناس في عمله في دراسته
      اعطائه الثقه بالنفس وليس دائما نرمي عليه باكلمات الجارحه والتي تهز من شخصيته..ولا نكرر قول انك مازلت صغير ..انت لا تقدر..انت لا تفهم..انت غبي..ابدا هنا بهذه الكلمات نخلق جيل مهزوز

      العب معه ..اركض الون ..اغني اصبح طفله معه..فتصبح متعته والديه واصدقائه والديه.. فلا نقول نحن كبار ولا يجب فعل كل هذا..وليس لنا وقت..
      بنت عمان..فعلا اثرت نقطه..لماذا الاب العربي عصبي....لا اعرف...يمكن نشأته؟؟؟!!!
      اتمنى من كل اب وام وخاصه الاباء ان يتركوا ساحه في حياتهم تمليها المشاعر ليلعب فيها اطفالهم$$f
    • التربية الصحيحة

      أختي الغالية :
      مرحباً بك دائماً وبمشاركاتك البناءة ..
      وتعقيباً على الموضوع المطروح أوافقك الرأي في أن مسئولية الأب والأم تبدأ بإدراكهما لطبيغة الطفل الذي يعيش معهم ..
      فذلك المخلوق الصغير عبارة عن كتلة من المشاعر الرقيقة يبكي لأتفه الأسباب ويضحك لذلك أيضاً ..
      يلعب ويمشي ويركض متى يشاء فليس هناك فكر معين يشغل باله .. وهنا ينبغي على الأب والأم النزول إلى المستوى العقلي لذلك الطفل من أجل التعرف على احتياجاته ومتطلباته ..
      وفي جميع الأحوال عليهما تعويد الطفل على الصراحة من خلال الحوار الهادف ..
      هذا .:ويجب على الأب والام العدل بين الأبناء والتعامل معهم على قدم المساواه لينشأ الجميع في جو يغمره الحب وترفرف عليه السعادة .
    • بسم الله
      شكرا للأخت بحرينية على هذا الموضوع المفيد .. هناك أيضا أوجه أخرى غير التوبيخ الدائم فمثلا حينما يقرأ الوالد الصحف ويسأله الطفل ليس شرطا أن يزجره .. فبعض الآباء يتجاهلونه تماما مما يسبب للطفل ألما في نفسه ويشعر بالمهانة في بعض الأوقات .. أو قد يعتقد أن الأب لا يعلم الإجابة فلذلك سكت فتنشأ في رأسه أفكارا خاطئة أو مشوشة عن والده .. مرة أخرى شكرا لك ... ودمتـــم
      ==============
      أختكـــــــــــــم : شموع القدس
    • موضوع فعلا يحتاج النقاش و أحب أن أضيف أن تصرف بعض الأباء كمثل هذه الأمور نابعه من جهل الأباء و عدم درايتهم الدرايه الكامله بمساوئ و عواقب ما يفعلونه و في ظنهم أنهم بذلك ينشئون أطفالهم التنشئه السليمه فأعتقد أنه يجب على كل أب و رب أسره أن يعامل أطفاله معاملة كأنه يعامل شخصا يعي فالطفل ربما قد لا يملك حرية التعبير عن نفسه و لكن بالتأكيد يحمل الكثير و الكثير من هذه الأمور في عقله و هو ما سوف يكون معلقا بذاكرته إلى أن يكبر و يكون له الأثر السئ في حياته المستقبليه.

      من جهه أخرى هناك أيضا نقطه مهمه قد يغفل عنها الأباء تجاه أبنائهم ألا و هي طريقة المخاطبه و التحدث مع أطفالهم حيث الكثير من الناس مثل يعود طفله الكلمات التاليه و في ظنه أنها كلمات أطفال

      الماء ...... مبواااه
      الكلب .... وح وح

      و غيرها من الكلمات و لكن دعني أسأل أولئك الأباء لماذا لا يعودا أطفالهم الكلام الصحيح و ما نحن نتخاطب به بلغتنا العربيه الصحيحه أيظنون أن تلك الكلمات أسهل من لغتنا العربيه بالطبع فهي لغة من أصل فرعوني و من خلال خبرتي أعرف الكثير من الأطفال لا يعرفون مثل تلك الكلمات و عندما أسأل أحد الأباء يجيب لم أعود إبني بتلك الطريقه من التحدث منذ الصغر و هذا هو الأسلوب الصحيح فهذه النقطه أتصور تلعب دورا كبيرا في طريقة تحدث ووعيه بلغته الأصليه

      عذرا أطلت عليكم قليلا أو ربما قد أنحرفت عن الموضوع قليلا و لكن بالتأكيد كل الموضوع داخل نطاق الأطفال و التنشئه السليمه $$f $$f
    • قطر الندى
      فعلا الحوار الهادف بين الطفلوالصراحه هي احدى الاساسات المهمه في التربيه..لكن بعض الامهات او الاباء يكثرون من الكذب مع اطفالهم..والكذبه المعهوده والتي حفظها الاطفال وهي عند خروج الوالدين لمشوار ويبادرهم طفلهم بالسؤال عن وجهتهم ..طبعا الاجابه راحين المستشفى نضرب ابره او للدكتور..فالطفل حافظها على طول هو يبادر بالاجابه من كثر ما سمعها..وهو يعرف انها كذبه

      شموع القدس
      دائما الاسلوب المتبع والسريع هو الصراخ على الطفل حتى يهداء ويرجع عن مطلبه..لديهم هو سريع ولكنه بطئ في العلاج وكبير في الالم الذي يسببه للطفل..يجب تثقيف بعض الوالدين لطريقة التعامل مع الطفل

      max99
      لبدا لم تخرج من الموضوع بالعكس انت كفيت ووفيت واثرت نقطه جدا مهمه وهي استخدام الكلمات الخطاء للاطفال وخاصه اذا كانت هناك مربيه اجنبيه ..فحدث ولا حرج

      دائما اسمع من المتخصصين في عالم الطفل انه عالم صعب ويحتاج الى طاقات كبيره في التعامل مع الطفل وفهم عالمه..اذا فهمته عرفت كيف تتعامل معه..فبدورك تبنيه بنفسك ليصبح الرجل المنشود

    • مرحبا عزيزتي بحرينية
      لما لا اكون المحامي لهذا الاب المغلوب على امره وفي نفس الوقت القاضي على قاضي على قضيته.
      وليكون كلامي اولا عن الاب وما يعانيه الاب في حياته اليومية.
      عزيزتي ربما قابل الاب ابنه بتلك التكشيرة الصعبة على عين وقلب الطفل لكن هل لا سئلتي حالك هل هو دائما يفعل هذا الشيء مع ابنه او ابنائها طبعا سوف اقول لك لا والف لا كيف يفعل الاب هذا مع لذة الكبد وهم القلب لماذا يقابل اطفاله وه لي عايش عشان يعيلهم ويجلب لهم الاكل الحلال.
      عزيزتي لا يظلم الاب دائما فربما هذا اليوم كان الاب منهك من العمل هو صار مع رئيسه نقاش حاد على العمل او وهو في طريق العودة صادف شيء عكر مزاجه فلنعذر الاب مرات ونسامحه ها هو المحامي قال كلامه .
      القاضي يحكم على الاب. يا اب لماذا قابلت طفلك بذلك الاسلوب الجاف اليابس فيوكانك في محل وشوق للمطر الا كان عليك ان تنسا همك وحزنك وكاهل العمل وتعبه ببتسمة تستقبلها من طفلك فتردها ببوسة على خده وترفعه من على الارض الى صدرك الطيب ليحس بحناك وطيبت قلبك فربما اليوم انته هنا وغدا راحل
      خلي طفلك يعيش يومه فالغد في علم الرب
      والكلام كبير بس خيره لي يقل ويدل

      والسلام ختام
      مخلص الديرة
      طيب
    • السلام عليكم يا اخوان

      في الحقيقه ليس لدي اضافات أو تعقيب

      ولكن حبيت أتقدم بالشكر للأخت البحرينه على هذا الموضوع الرائع

      والذي قد ينبه كثير من الاباء الى أخطاء يقعون فيها نتيجة عدم مراعاة احاسيس الطفل ومشاعره

      وأشكر الاخوه الحبايب على مداخلتهم الرائعه

      تحياتي لكم

      محبكم

      $$f الـــــــــــــــــمـــــــــــــهـــــــــــــــــــــاجــــــــــــ4ـــــــــــــــــــر$$f
    • طيب
      انا لا اظلم الاب ولا اقول انه يكره ابنه..كل اب يصرخ ويضرب اينه وليس معنى ذلك عدم حبه لابنه..انا اتكلم عن الاسلوب المتبع لتربية الاباء لابنائهم..الطريق الخطاء الذي يؤي في كثير من الاحيان الى ضياعهم وعدم اتزانهم
      الطريقه المثلى هي ان تكون صديق لابنك وليس والد آمر في كل الاوقات..ابدا لم ولن اظلم الاب


      المهاجر
      شكرا لك على اطرائك
    • أتصور يجب علينا إتباع ما ورد في القراّن الكريم و السنه النبويه الشريفه عن كيف نربي أبنائنا و الحمد لله رب العالمين إن ديننا الحنيف لم يقصر في أن يوفر لنا كل ما نحتاجه لتربيه أبنائنا و لله الحمد و بالتقرب من الله و إتباع كتابه العزيز و سنة نبيه سنكون أسعد الناس كم سيكون أبنائنا خير خلف لخير سلف $$f
    • اختي العزيزة : بحرينية
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      اشكرك على هذا الموضوع الممتاز ..

      وهذه فعلا حقيقة يجهلها الكثير من الآباء ، فما ذنب البراءة التي تملئ الحياة بالبشر والسرور فللاسف يجهل الكثير من الآباء الاساليب التربوية الصحيحة في التعامل مع الابناء كذلك بعض الامهات .. يريدون ان يكون طفلهم مثالي وهم يكذبون امامه ,, يتشاجرون امام اعينه ,, يتلفظون بألفاظ بذيئة وغيرها كل ذلك ويريدون ان يكون ابنهم مثالي من اين له ذلك وقدوته غير ذلك !!!
      ما الذي يمنع الاب الذي ياتي من عمله مرهق ان يبتسم لابنه او يحمله .. هل هذا الطفل البريء من سبب لك الارهاق ما ذنبه انه ينتظرعودتك بفارغ الصبر .. إذا ماذا تقول الام التي ترجع من عملها واطفالها في انتظارها وقد تجد البيت غير مرتب اتتجاهل كل ذلك وتصرخ في وجه الجميع .. ماذا ينفعها هذا الصراخ امام سعادة اطفالها وزوجها

      الطفل نعمة من الله تعالى فعلينا ان نجعله شمعة في منزلنا يضيء في قلوبنا الامل والسعادة والمرح .. وعلى الجميع ان يحسن التعامل معه بما يتناسب مع عقليته البسيطة وطفولته البريئة ولو كان ذلك على حساب راحتنا .

      تحياتي ,,,,,,,,,

      $$c $$b :) $$b
    • maxx99
      الدين هو الرباط القوي لكل جوانب حياتنا

      تنسيم
      مره سألت طفل ليش هذي العلامه الضعيفه في المواد الدراسيه..عمره لا يتجاوز التسع سنوات
      اجابني :
      لما يشرح الاستاذ في الصف انا اظل افكر في المناقشه الحاده بين والدي ووالدتي وشجارهم اليومي واتذكر كلامهم البذئ الذي يرمونه على بعضهم
      كيف تريدين مني ان ادرس وانجح
      لم استطتع الاجابه ...عجز لساني وعقلي عن الاجابه