((من سيعيد البسمة لقلب هدى

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • ((من سيعيد البسمة لقلب هدى

      بكت عيناها أسفا ولوعة 000وشكت ذل الحياة بين قلوب لا تعرف الرحمة ولا الأمان
      هدى00قصة المجهول القادم من بعيد يعتصر الأمل في مناديل اليأس ليرمي بها في أوجه
      العالم الظالم000عاشت هدى طفولة محطمة فلقد زوجها والدها وهي في الثالثة عشر وبدأت
      رحلة العذاب تكتب بداية المسلسل 00لم تتقبل الوضع صرخت بأعلى صوتها لا تريده وكان
      نصيبها الضرب 00تعلمت أن تغزل دموعها شالا تطوق به أحزانها00مرت الأيام وخرجت
      هدى ذات الوجه الطفولي البرئ إمرأة تحمل آثار العصا على جسمها الطرئ وكلمات قبيحة
      تسمعها تتردد على أفواه الناس وإنفصلت عن ذاك الرجل00الشتاء يحل غاضبا ولكنه لا يساوي
      غضب هدى لأهلها والحياة00عادت وحملت حقيبتها التي طالما أسكنت فيها حلمها بأن تكون معلمة
      ورجعت للمدرسة لم تجد فتاة الإعدادي من يقف بجانبها سوى زميلتها التي شجعتها على المسير والتوكل
      على الله 00قضت أياما بدون أكل 00ومرت الأيام وتكبر هدى ويكبر الحزن الذي حملته منذ طفولتها
      ويحفظها الله برعايته ويحقق حلمها بأن تصبح معلمة 00ومضت حياة الدراسة الجامعية 00وخاضت
      هدى الحياة بحلوها ومرها وهاجرت أهلها لتنسى ما فعلوه بحقها 00وهناك تعلمت معنى الحياة 00
      رضعت من كل أبواب الحياة الذل والعذاب وأحيانا المرح 00وعادت بعد أربع سنوات وفي داخلها
      عزم بأن تدفع الثمن الذي باعها به أهلها وهي صغيرة وبدأت حياة عملها وما زال الجرح ينزف بداخلها
      ويروي أشلائها بالدمع000ورغم ما حدث لم يفقدها إيمانها بالله والتوكل عليه فما زالت تدعوا الله أن
      يعينها على الحياة 000وبعد العمل بسنتين وفي السنة الثالثة تقدم شخص لهدى ليس من نفس الولاية
      بل من أخرى وقبل الإتفاق أخبرت هدى إحدى قريباته بأنها مرت بتجربة فاشلة بحياتها وأخبرته
      وتقبل الوضع وتمت الخطبة خلال فترة وجيزة 00لم تكن تعلم هدى أن القدر ما زال ينتظرها
      بصدمة أخرى وأشد قسوة 00فبعد شهرين من الخطوبة حدثت مشاكل بين هدى وخطيبها لأسباب
      تافهة لا يرضاها مؤمن ولا يقبلها ديننا الحنيف وكانت النهاية الإنفصال0000
      تيرات متلاحقة وعيون ترقب الموت ورياح تعصف ببقايا أمل يروي أفواه العطاشى أمثال هدى
      صرخت بأعلى صوتها 00أريد الموت لا أريد الحياة00لماذا أعيش في شقاء طوال حياتي000
      أسكنت كلمات المولى عز وجل 00زلزلت كيانها 00رثت لحالها الطبيعة 000
      وسكنت خلجات هدى 00فتاة العشرين 00تحمل جروح تخفيها تحت عباءة بسمتها الحزينة00

      فمن سيعيد الإبتسامة لهدى؟ وهل من قلب يحس بهدى ويروي بساتين قلبها المقفرة؟
      من للظلم والقسوة التي نبتت في قلوب بعض الرجال؟


      عذرا للإطالة والسرد ولكن حزن القلوب لا تكفيه كلمات في سطور0
    • هلالالالا

      سيدتي أمرأة العذاب... ولكِ تحية من القلب الي القلب .
      أأأأسمحيلي بأن أأأأاضيف هااااا الخاطرة تحت ما كتاااااابات الرائعه ..

      أن كان للموت أذان ..
      فأسرد علية حكاية قلقي عليك ..
      حدثة عن ضياعي .. أشرح لة رعبي ...
      فربما كان للموت قلب رؤف فيسعفني في بقائك ...
      وأعلم أن الحزن الآن فوق طاقتي ...
      والخوف فوق طاقتي
      والكتابة فوق طاقتي ..
      فهل أنا مضطر الأن للكتابة من هنا..
      من هذا المكان الممتلئ برائحة الدواء ..؟
      الممتلئ بوليد الرعب حد التضخم المطارد بشبح الموت حد اللهاث؟؟ فديتك !!!!!!
      لا تغمض عينيك ....
      لا تتركني فريسة لظنوني ...
      فلن تقوي قدماي علي حملي ...
      ولن أقوي علي حمل رأسي ..
      ناولني يديك ؟؟
      لأكتب بصفحة كفك مالا أود أن يقرأة سواك!!!!
      فبين يديك .. وشفتي تاريخ من الوفاء ..

      انننا ننسى في لحظات حزننا على ذاتنا اننا نحن من ننزرع الحزن ومن نحصد ثمار زرعناربما ننجرف مع تيار الحزن ونبحر في مركب اليأس ولكن اين ارادتنا؟؟؟؟؟؟ عزيمتنا؟؟؟؟؟؟الى الاماااااام دومااااا تحيااااتي الى أمرأة العذاااااب $$f $$f
    • السلام عليكم

      هدى تلك الفتاة .. عانت الشقاء منذ عرفت معاني الحياة .. هدى حلمت بشيء من الانفتاح لدنيا افضل ..
      دنيا الحب .. دنيا الحنان .. دنيا بعيدة عن الشقاء ..حلمت هدى بحياة بلا شوائب .. حلمت ولم تدري ان الحياة تفرح يوم .. ولكنها تجرح وتعذب سنين ..

      أختي العزيزة امرأة العذاب احسنت السرد لمواقف حياتية تكاد تكون واضحة جلية في ناظري ..
      لامست قصتك القصيرة اوتارا من القلب .. ودائما انت هكذا تعرفين كيف تضربين الوتر الحساس فينا
      اعانك الله على اسمك هذا وتبعياته .. ولكن لا تنسي الامل .. فالله أعلم بحال عباده ..
      وقال الشاعر ..
      ولرب نازلة يضيق لها الفتى $$f ذرعا وعند الله منها المخرج
      ضاقت فلما استحكمت حلقاتها $$f فرجت وكنت اظنها لا تفرج
    • الصبر كان عنوان سيدتي الفاضلة
      وصبرها حرقه رجل احمق
      باي قلب يعيش هذا الابله
      واي قلب في هذا الرجل الا يرفق بتلك القارورة
      لماذا يصير لنا الهم والقلق والحزن سوى لماذا
      اذا كانت امراة العذاب تطلب الابتسامة لهدى
      فانا اطلب الامل والاشراق لنفسي؟؟
      فمن سيعيد الابتسامة والامل لنا
    • هلا أختي قوس قزح
      شكرا على مداخلتك الطيبة
      تحياتي أختي
      *******************
      أخي طيب0000
      كلانا يبحث عن أنفاس السعادة بين أكوام الحياة الزائلة
      لا قلوب تحس ولا عيون تدمع ولا آذان تصغي لتنهيدات قلوبنا000
      دروبنا شوك وألم 000وحنيننا صحراء فارغة تشكي الظلم والقسوة000

      ولكن الله يمهل ولا يهمل وهو على كل شئ قدير
      شكرا لك

    • قصه محزنه تعبر عن مدى الحزن الذي عانته هدى في بداية حياتها ولكن بالرغم من مأساوية القصه وسلبيات الأهل والمجتمع الا ان هناك في المقابل ايجابيات ...فها هي هدى تشق طريقها العلمي وتحصل على الشهاده الجامعيه وها هي الظروف تجعل من هدى امرأة قويه على صغر سنها، هدى تحمل الأن في نفسها الاصرار والعزيمه على تخطي جميع الظروف الصعبه كما فعلتها من قبل.


      قال الشاعر
      أما والذي لا يعلم الغيب غيـره ****** ومن ليس في كـل الأمـور له كـفؤ
      لئن كان بـداً الصبر مـراً مذاقه ****** فقد يـجتـني من بـعده الثمر الحلـو

      هدى تقول الأن....لا يأسَ ولا تشاؤمَ ولا إحباطَ، بل أملٌ متلألِئٌ يضيءُ القلوبَ والعقول والدّروب والآفاق،... اليس كذلك يا هدى؟
      ما أروع الأمل والتفاؤل، وما أحلاه في القلب ! وما أعْوَنَه على مصابرة الشدائد والخطوب، وتحقيق المقاصد والغايات

      ولا يزال لدي ذلك الأمل .. لا يزال .. لا يزال.. لا يزال

      --------------------------------------
      امرأة العذاب سرد جميل لواقع مؤلم ... ارجو لك التوفيق