كلانا تغطس في داخله الشمس

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • كلانا تغطس في داخله الشمس

      ** وأنا أكتب كلماتي أرى المطر ينثال على زجاج نافذتي في هدوء تام وهناك فوق البحر لا تزال غيمة رابضة تتنتظر أن تفرغ حمولتها والبرد يتوالد من الريح ليعم كل ما هو حولي وأنا وحيداً في غربتي المعتادة محملاً بشقائي تعبث بذاكرتي الذكرى كيف تشاء وكأنها إغتسلت من قطر المطر فصارت كبوارق لامعة في سماء ذاتي تخلف وراءها كثير من الشقوق والحرائق وكثير من الرماد المتصاعد من حرقت هذه الذات التعبة والضائعة بين خرائب الأمس وعمارات اليوم الشاهقة .. بين سكون القرى الموحشة وضجيج المدن الكبرى .. بين دمعة الترجي بالعودة إلى الأمس المرتحل وإبتسامة غامضة في إنتظار الغد الآتي .. بين الحقيقة المرة والخيال المتطاير كسراب حمام هارب من صوت بندقية قناص مجنون .. بين صدق مشاعر الناس وزيف كلماتهم بين غربة ذاتي وألفة غربتي .. هكذا وتيرة من الحياة تسير على طريق أعوج لا نهاية له ولا بصيص نور ينبثق من جوانبه .. لكنني أظل سائراً ولكن لا أعلم إلى أين . فمن يرشد خطوتي الضائعة ويعيدها إلى الطريق الصحيح ، وأين هو ذاك الطريق ؟ ... ) .

      نشر بتاريخ / 13/1/2002 الأحد / جريدة عمان
      جزء من مقالي ( كلانا تغطس في داخله الشمس .) .$$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f
    • مرحباااااا

      السلام.... إحسنت وجدانيات ..فيما كتبت ...
      أقول لك عزيزي ....
      (من أراد بلوغ القمة فعليه بعلوا الهمة)...فأسمحلي أن أكون أول المرشدين للطريق ... ارفع رأسك للسماء واستمد القوة من القوي العزيز واياك والضعف والخور والأستسلام فما هذا حال المؤمن وأخيرا......
      لنتعلم ان نستمد القوة من ضعفنا والأمل من يأسنا والفرح من أحزاننا!!كيف ذلك!!!
      بأن ترفض ذواتنا ونفوسناهذه المعاني ولاتفتح لها بوابة الدخول أبدا,لأننا اذا لم نشدد الحراسة سيتسرب اليأس الى نفوسنا.هذه الخطوة الأولى, أما الخطوة الثانية فيما لو تسرب اليأس والأحباط الى نفوسنا وابتلينا بذلك فعلينا مدافعة هذا الشعور قدر المستطاع وعدم الأستسلام له ولنكرر دائما في نفوسنا أنا قوية بالله ولن أستسلم أبدا,
      أخفقت هذه المرة المرة الأخرى لابد أن أنجح بحول الله......
      أأأأأخي وجدانيات عند ها المقوله( فمن يرشد خطوتي الضائعة ويعيدها إلى الطريق الصحيح ، وأين هو ذاك الطريق ؟ ... ) لا اشعر انك تتكلم عن نفسك فأنا أعرف اخيي ,وجدانيات فلا يأس لديه ولا قنوط... كلمة مؤلمة أثرت في نفسي ووقعها مؤلم وآثارها مدمرة فحذاري أن تستسلم وكلي أمل أنك أقوى من ذلك. تمنياتي لك بالخروج من هذه الحالة التي أرجو أن تكون عارضة.والسلام $$f $$f
    • لاتزال الغيمة الرياضة تنثر قطرتها و البوارق الامعة تخلف ورائها الشقوق والحرائق و الرماد المتصاععد من حرقة ذاتك الضائعة بين ذكرى الماضي الجميل في بساطة العيش وعفوية الناس وصدق المشاعر وبين المضاهر الكذابة والمشاعر الزائفة بين غربتها والفتها حتى تروي الغيمة الرياضة ارض الأمل المرجو وتزيل بقطرتها غموض بسمة الغد الأتي لتكشف عن بسمة جميلة تحمل اسما مشعار الحب و اجمل معاني الصدق والوفاء وليبقى الأمل يا وجدنيات يضي لنا الدرب ويرشدنا المسير .
    • رفيعة الشأن

      أشكرك أختي على المداخلة وحقاً جميعنا يؤمن بالله وبالقضاء والقدر وجميعنا يستمد قوته من ذاك الإيمان لكنه يبقى الإنسان بفطرته عرضة لنوازع الدهر وما كتبته في موضوعي ما هو إلا إختلاجات النفس في ساعة ما من ساعات الحياة .
      مرة أخرى أقدم لك شكري على الكلمات المضيئة .
    • الجارح الراحل

      بالطبع نبقى نستقي بالأمل كي نتقدم خطوة إلى الأمام في هذه الحياة ويظل ذاك الأمل هو الطريد والمطارد وبه أو عليه أو إليه تسير قوافلنا مهما تعرضت لها العوارض .. تظل زاحفة في السير وربما تصطاد ما تصبو إليه وربما يحكم القدر قبضته ويعلن النهاية ولكنه ومثلما تفضلت إنه الغاية التي تنير لنا الدرب .

      أشكرك أخي على كلماتك الرائعة .
    • اخي العزيز وجدانيات..... كما عودتنا دائماً بأن نقف أمام قمه ورائعه من ورائعك
      الجميله هانحن ألان نقف أما هذه الرئعه الجميله حائرين مابين الوصف وألآبداع
      في جمال هذه القمه التي شرفتنا بها

      وماذا عساني أن أقول رداً على هذه الرائعه الجميله سوا الله يعطيك الف عافيه
      وبااااااارك الله فيك بالتوفيق والى ألآمام ونحن بنتظار المزيد من جنان بساتينك الحانيه ونهر جودك الجاري

      .....................................................
      لماذا..... لماذا لغيتني من قاموس حياتك؟
      لماذا..... لماذا محيت صورتي من خيالك ؟
      لماذا.....لماذا أخرجتني من تفكيرك ؟
      لماذا ولماذا و لماذا ......
      لكني أعرف أنك لا تملك الجواب لأنك منذ أن عرفتك .... فقط تحكم وتنفذ دون شفقه ورحمة ..... دون أن تعطيني فرصه لأدافع عن نفسي .... لأخرج عما في صدري .... لكني كنت أرضى بكل أحكامك القاسيه الظالمه قبل العادله ...... فقد لأحافظ على حبي لك وحتى لا أخسرك
      لا أعلم لماذا أشعر بأنك تحبني وتعشقني رغم أنه لا دليل لدي لأثبت ذلك لأحد ..... دليلي هو أحساسي و أنا دائما أصدق احساسي .... لا أطلب منك الكثير ..... شاركني أحزانك قبل أفراحك .... أفتح لي قلبك ..... أرمي علي همومك ..... لكن لا تبعدني عنك .... فأنا من غيرك جسد بلا روح ...
      لا أشعر ولا أفكر ولا أتنفس إلا أنت..... فلماذا تقتلن

      ولك تحياتـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • أخي العزيز

      إبن الوقبة

      من تحت كل كلمة من كلماتك أهديك شكري ..
      كما أنني من تحت كل حرف من حروف كلماتك إستشفيت حسك الرهيف ، وما تعليقك الرائع إلا تجسيد تام لكلماتي الشاكرة .

      أخي / الإحساس دوماً نسير على هديه وقد يخيب وقد يصدق في نفس الوقت لكن يجب أن لا ننقاد وراءه قيد العميان كي لا يقعنا في إحدى مستنقعاته الواهية وكما تعلم العمر يجري بسرعة ولابد من إغتنام الفرص خوفاً من أن يعدي قطار العمر بعرباته ولا نجد حتى نافذة نتعلق بها لنرتحل معه .

      أشكرك كل الشكر .