قصيدتان بين الإبن البار والإبن العاق

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • قصيدتان بين الإبن البار والإبن العاق

      السلام عليكم ورحمة الله



      قصيدة " الأسير " ..... وقصيدة " دعوة الغفران "

      رائعتان من روائع الشــــاعر الكويتي المبدع



      [COLOR='4B0082']س[/COLOR][COLOR='3D176A']ـ[/COLOR][COLOR='302F53']ـ[/COLOR][COLOR='22463B']ا[/COLOR][COLOR='145D23']ل[/COLOR][COLOR='07740C']م[/COLOR][COLOR='177D06'] [/COLOR][COLOR='467813']س[/COLOR][COLOR='747320']ـ[/COLOR][COLOR='A26E2D']ـ[/COLOR][COLOR='D1683A']ي[/COLOR][COLOR='FF6347']ّ[/COLOR][COLOR='EA513A']ا[/COLOR][COLOR='D53F2D']ر[/COLOR][COLOR='C02D20'] [/COLOR][COLOR='AB1B13']ل[/COLOR][COLOR='960906']ـ[/COLOR][COLOR='85000C']ـ[/COLOR][COLOR='7A0023']ع[/COLOR][COLOR='6E003B']ن[/COLOR][COLOR='620053']ز[/COLOR][COLOR='57006A']ي[/COLOR][COLOR='4B0082'] [/COLOR]



      المعروف بإلقائه المسرحي المتميز ..

      قــــــــد تكون مـــحور القصــــيدتين متشابه وهي ( الأم )..ومعاناتها ..

      لكن .. في قصيدة " الأسير " يــــــــنقل لنا الشاعر أحاسيس الإبن

      البار الذي حرمته ظروف الأســر عن مواصلة البر والأحسان الى أمه ..!!

      أما في قصيدة " دعوة الغفران " فيصور لنا الشاعر وبأسلوبه الدقيق

      معاناة أم فقد إبنها أدنى معاني الإنسانية حين طردها من بيتها فــــي

      ليلة قاسية شديدة البرودة ... إرضاءً لزوجته ..



      أترككم مع قصيدة " الأسير " المسموعة أولاً :


      [RAM]http://www.kuwait25.com/ram/sh3ar-salam-3.ram[/RAM]




      ثم انقل اليكم اعزائي هذه القصه الواقعيه التي حدثت مع شاعرنا المبدع :



      [COLOR='4B0082']س[/COLOR][COLOR='37225F']ا[/COLOR][COLOR='23443D']ل[/COLOR][COLOR='0F661A']م[/COLOR][COLOR='117E05'] [/COLOR][COLOR='557618']س[/COLOR][COLOR='996F2B']ي[/COLOR][COLOR='DD673E']ا[/COLOR][COLOR='F0563E']ر[/COLOR][COLOR='D13B2B'] [/COLOR][COLOR='B22118']ل[/COLOR][COLOR='930705']ع[/COLOR][COLOR='7E001A']ن[/COLOR][COLOR='6D003D']ز[/COLOR][COLOR='5C005F']ي[/COLOR][COLOR='4B0082'] [/COLOR]



      واليكم القصه واالقصيدة ..... وأترك لكم الحكم في القصيدتين



      أم مرتميه بجوار الرصيف تتــــــــوسد احذيتها وفي يدها الدواء..وكانت ليلة

      بارده فسألها شاعرنا هل تحتاجين للمساعده فقالت :نعم اريدك ان تأخذني

      الى دار العجزه (وهو دار للمـــسنين اللذين ليس لهم احد يرعاهم)..فقال : لها

      لماذا....فقالت : لقد طردنــــــــــــــــــــــــــي ولدي الوحيد بعد ان زوَجته

      ..اوصلها شاعرنا وقلبه مفطور لما رآه و سمــــــــــــعه من هذه العجوز



      فهاضت قريحته بهذه الابيات يرويها على لسان هذه الام المفجوعه:






      معقوله تـــــــــجي منك ترميني لاي انسان
      يلملمني ولا يــــــــلقى بعيونه كود دمعاتي


      انا ماصــــدق انك انت تنهيني من الوجدان
      ترميني وانا شـــــوف القبر نادا مسافاتي


      كسَرني الشتا يا هيه وانت بهالحشا غفيان
      تحملت الاسى والــــضيم عشانك يابعد ذاتي


      انا امك انا امك حمـــــــــــلتك والعذاب الوان
      ولدتك والالم سكـــــــــــين يركز داخل لهاتي



      زهــملتك بعين وعين يشــرب حزنها القرآن
      وهزيتك وكان النور يتـــــــهزهز من دعاتي



      وتذكر يوم مدرستك صدى وكــفوفنا الحرمان
      ورنيَت الصدى من فـلس لثمته بطرف شيلاتي



      وطولك من ركض فيني لمــست بداخلي اوطان
      وشفتك تبني بمـــجدك على اكتاف انكساراتي



      كبرت وصرت بعيوني فارس واشهم الفرسان
      وحلفت اني على عرســــك لرَقص كل شيباتي


      افا وشـــــلون تتركني ويكحلني عمى النسيان
      وانت ادرى بيـــــوم الحشر جنه تحت خطواتي


      لك الله ما نطق فمي الا دعــــــــــــوة الغفران
      ولكن خوفي ياوليــــــــدي من دعوات عبراتي



      تدين اليوم وياخــــــــوفي باكر للاســف تندان
      ويرمونك مثل امك وتذكـــــــــــــر حلم شيباتي
    • سيدتي ..Hawra
      اشكرك على هذه المسامه الجميله .. التي لها حدوث عديده بين مجتمعاتنا ..
      وندعوا الله ان يبعد عنا هذه الاشكال وان نبر لكل من تعب لاجلنا في ايام طفولتنا ..
      كلمات جميله .. وشكرا لانتقاءك ..
      اتمنى لك التواصل ..واهلا بك ..
    • حوراء ///
      لا تعليق أبداً على هذا الإهداء الجميل الذي تسيل له الدمع ويرق الفؤاد له .

      لقد مسحت مشاركتك القوية هذه حتى كلمات الشكر لكي أقدمها لك ولقد مسحت مشاركتك حتى كلمات الترحيب فقد سافرت شخصياً مع القصيدة فتجلت بي إلى البعيد هناك حيث تقبع أمي بالقلب والسؤال يتردد في صمت خاشع ترى هل نحن حقاً مقصرون في أمهاتنا .. هكذا حتى أتتني الإجابة أننا لن نوفي هذه المخلوقة يوماً حقها .

      أعذريني أختي على إن قلت لك شكراً فهي حقاً قاصرة جداً في حقك الذي نقل إلينا هذه القصيدة الرائعة .

      تواصلك يسعدنا أكيد .
    • الأخ الفاضل محمد الطــــــــــــويل


      أشكرك على إطرائك الرقيق الذي ينمي عن فكرك الأدبي العميق



      لقد مسحت مشاركتك القوية هذه حتى كلمات الشكر لكي أقدمها لك ولقد مسحت مشاركتك حتى كلمات الترحيب فقد سافرت شخصياً مع القصيدة فتجلت بي إلى البعيد هناك حيث تقبع أمي بالقلب والسؤال يتردد في صمت خاشع ترى هل نحن حقاً مقصرون في أمهاتنا .. هكذا حتى أتتني الإجابة أننا لن نوفي هذه المخلوقة يوماً حقها .




      أشكرك من أعماقي

      وأعتبر تعقيبك الرائع هذا تشجيعا لي لمواصلة العطاء
      المفيد لهذا القسمي المحبب الى قلبي