المملك العربية القديمة في اليمن الحلقة الرابعة

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • المملك العربية القديمة في اليمن الحلقة الرابعة

      :eek:المملكة الحميرية ( 115 ق0م - 525 م ) وتعتبر آخر الممالك العربية القديمة في اليمن

      قامت المملكة الحميرية سنة 115 ق0م على يد مؤسسها حمير ابن الملك سبأ ، حيث استغل حالة الخلافات الشديدة التي كانت تتحكم في العلاقات بين حكام البلاد ، وأقام المملكة الحميرية ولقب نفسه بلقب ( ملك سبأ وذي ريدان ) وبذلك بدأ الدور الحميري الأول الذي يمتد الى عام 300 م 0
      ورد في النقوش والكتابات السبئية أن ( اليشرحا بن يحصب ) هو أول من حمل ذلك اللقب ، وأصبحت ريدان عاصمة المملكة الحميرية واليه ينسب بناء قصر غمدان ، وفي عام 24 ق0م حاول الإمبراطور الروماني إيليوس غالوس السيطرة على اليمن ومواطن اللبان والمر في جنوب شبه الجزيرة العربية ، ووضع يده على الطرق التجارية التي كانت المملكة الحميرية تحتكرها لنفسها 0
      أخفقت الحملة العسكرية الرومانية في السيطرة على المملكة الحميرية وأصيبت بكارثة ، ألقيت بتبعيتها على عاتق ( صالح النبطي ) وزير الأنباط ، الذي كان دليل الحملة ، وأتهمه استرابون بالخيانة ، وتضليل الجيش الروماني والسير به الى أرض لا زرع فيها ولا ماء 0 |t
      ارتبطت المملكة الحميرية في دورها الأول بعلاقات طيبة مع الاحباش ، ثم استولى الحميريون على بلاد الاحباش في القرن الأول قبل الميلاد وذلك لتحقيق مصالحهم التجارية 0
      بدأ الضعف يدب في أوصال المملكة الحميرية نتيجة المنافسة التجارية الكبيرة من جانب الرومان الذين سيطروا على الطرق التجارية البحرية ، في وقت أهمل فيه الحميريون الطرق التجارية البرية ، وغدت مملكتهم على حافة الانهيار مع نهاية دورها الأول عام 300 م 0
      لم الملك ( شهريهرعش ) أو تبع الأكبر حكم مملكة حمير عام 300م ، بدأ الدور الثاني من عهد المملكة الحميرية ، وتمكن هذا الملك من ضم القبائل المجاورة ، وأخضع حضرموت وسائر بلاد اليمن ، ولقب نفسه بلقب ( ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمنت )0
      أرسل الملك شهريهرعش الحملات العسكرية لإخضاع قبائل عسير وتهامة ، وتمكن من بسط سيطرته عليها ، ثم دخل في صراع مع الأحباش الذين كانوا يحتلون بعض المواقع على السواحل العربية في البحر الأحمر ، كما وصلت معاركه الى شمال الجزيرة العربية وشمالها الغربي ( أي على مقربة من تخوم الروم ) 0
      بعد وفاة الملك ( شهريهرعش ) خلفه الملك ( يرم يرحب ) في حكم المملكة الحميرية ، وفي عهده غزا الأحباش اليمن سنة 340م ، وفرّ الملك وأبناؤه الى يثرب وتلقب ملك الأحباش بلقب ( ملك أكسوم وذي ريدان وحبشت وسبأ وتهامه ) واحتفظ الأحباش باليمن حتى عام 378م 0
      احتفظ الأحباش باليمن لمدة 38 عام ، حيث استغل الملوك اليمنيون انشغال ( عيزانا ) ملك الأحباش بالقضاء على الثورات الداخلية في بلاده ، وتمكنوا من طرد الأحباش من اليمن ونصبوا ( ملكيكرب يهأ ) ملكاً عليهم حمل لقب ( ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمنت ) 0
      وفي عهد الملك ( شرحبيل يعفر ) أمر بترميم سد مأرب الذي كان قد بني في عهد الملك السبئي ( ذمر علي وتر ) ، وفي عام 450م أصيب السد بتصدع ، وأدى ذلك الى فرار أعداد كبيرة من السكان الذين كانوا يقطنون في محيطه ، وأعاد شرحبيل بناءه مرة ثانية ، وسجل هذا العمل في نقش طويل 0
      بعد وفاة الملك شرحبيل ، حكمت المملكة من قبل ملوك لا يذكر التاريخ لهم أعمالاً هامة الى أن كان حكم الملك ( ذو نواس ) آخر ملوك حمير ، وتسجل نهاية حكمه سقوط المملكة الحميرية بيد الأحباش عام 525م0

      والله ولي التوفيق ،،،،،،،،،،،،،،،



      ونتكلم في الحلقة الأخيرة من هذه الممالك عن كيفية سقوط المملكة الحميرية والقضاء عليها من قبل الأحباش وكذلك نتحدث عن قصة هدم الكعبة المشرفة من قبل ( أبرهة الأشرم ) والتي تعرف بحادثة الفيل |e